أخبار

:أعاني من الوسواس الذي يجر علي أخطاء عقدية ومفاسد أخلاقية ..فكيف أتخلص منها ؟

الحنة تقيك من 8أمراض جلدية خطيرة .. داوم علي استخدامها

أذكار المساء .. من قالها ثلاثا لم يضره من الله شئ

هل أنت على ذمة قضية؟

ابن عمر الصحابي الناسك.. رأى الجنة والنار كيف فسرهما له النبي؟

أن تذكر زوجتك بخير.. من صور الفضل والوفاء في الإسلام

الأصيل.. ‏حتى في خصامه أصيل

لماذا يأمرنا الله بأن نذهب إلى المساجد بأفضل حلة وزينة؟ (الشعراوي يجيب)

"وأعرض عن الجاهلين".. ابتعد عما يؤذيك تعش في سلام وأمان

كيف أضبط نفسي عند العصبية والغضب؟

5 طرق عملية وضعها الخبراء تجنبك الكوابيس والأحلام السيئة.. تعرف عليها

بقلم | مها محي الدين | الاحد 09 اغسطس 2020 - 12:32 ص
Advertisements
تستيقظ من نومك مذعور ودقات قلبك تتسارع، يمتلئ عقلك بالصور الحية المزعجة، بينما تحاول فهم ما يحدث حولك، ببطء، تفتح عينيك وتذكر نفسك أنه كان مجرد حلم سيئ، تريد الخروج من السرير والحصول على كوب من الماء، لكن الصور المزعجة تتكرر في رأسك، هذا كله يعني أنك حلمت بكابوس أو حلم سئ، وسيصبح من الصعب عليك العودة للنوم مرة أخري.

كيف تتجنب الأحلام السيئة؟

لا تفسد الكوابيس نومنا فحسب، بل تؤثر أيضاً في نوعية النوم، خاصة إذا استيقظت بسبب الأحلام السيئة أكثر من مرة في الليلة الواحدة، مما يمنعك من الحصول علي نوم جيد، وهو ما ينعكس مباشرة علي صحتك بشكل عام، إذ يعتبر النوم الجيد من أساسيات الصحة العامة والجسم السليم.
إذا، هل هناك أي طريقة فعلاً لإيقاف هذه الأحلام السيئة؟، قام موقع timesofindi بالإجابة عن هذا السؤال عن طريق التواصل مع الدكتورة نيهاريكا ياداف، التي أجرت ندوة عبر الإنترنت حول "قوة النوم والأحلام"، لإزالة الغموض عن عالم الكوابيس ومساعدتنا في محاربتها.
وتجدر الإشارة إلى أنه على الرغم من أن الكوابيس جزء لا يتجزأ من التجربة البشرية، إلا أنه إذا طاردتك كوابيس ملحة تجعلك تشعر بالتعب والقلق والإرهاق كل يوم تقريبًا، فقد تحتاج إلى إيلاء اهتمام خاص لعادات نومك، لتتجنب هذه الكوابيس.

اقرأ أيضا:

بالفيديو.. استمع إلى أصوات مذهلة لأعمدة الخلق في مركز مجرة درب التبانة

لماذا تحتاج إلى النوم جيدًا لمنع الأحلام السيئة

وفقًا للدكتورة نيهاريكا ياداف، يحتاج معظمنا إلى الحفاظ على "عادات النوم"، أو العادات التي تضمن حصولك على نوم جيد ليلاً، لمحاربة الأحلام السيئة وإبعادها، فالحرمان من النوم والتغييرات في جدول نومك، قد تؤدي إلى ساعات نوم غير منتظمة، مما يمكن أن ينتج عنه كوابيس مزعجة.
وإذا لم تكن تنام جيدًا، فإنها تصبح حلقة مفرغة حيث تمنعك الكوابيس من الحصول على نوم جيد ليلاً أيضًا، لذا أدرجت "نيهاريكا" خمس عادات يمكن أن تحسن من جودة نومك، وتساعدك على وقف الأحلام السيئة.

ابتعد عن هاتفك الذكي قبل ساعة من موعد النوم

ربما لا نعلم جميعًا عن الضوء الأزرق المخيف الذي يصدر من الهواتف المحمولة، وكيف يتسبب في التأثير سلباً علي جودة نومنا، ولكن كم منا يتبع هذه النصيحة بالفعل؟، في المرة القادمة التي تزعجك فيها الأحلام السيئة، اجعلها فرصة للابتعاد عن الهواتف والشاشات بعد الساعة 10 مساءً، أو قبل ساعة على الأقل من موعد النوم.
ومن المثبت علميا ما يسببه الضوء الأزرق المنبعث من أجهزتك الرقمية، حيث يفسد إنتاج الميلاتونين- وهو هرمون ينظم نومك.

اقرأ أيضا:

دراسة تحذر من انتشار غزو الدبابير الآسيوية العملاقة عالميا!

خذ حمامًا دافئًا قبل النوم

عندما تأخذ حمامًا دافئًا قبل 90 دقيقة على الأقل من موعد نومك، يؤدي ذلك إلى انخفاض درجة حرارة جسمك الأساسية، ويضع جسمك في وضع مثالي للنوم، حيث ثبت أن الاستحمام قبل موعد نومك بساعة إلى ساعتين، يساعد علي تحفيز نظام تنظيم الحرارة بالجسم، وتنخفض درجة الحرارة الأساسية.
وهو ما يؤدي إلى زيادة إنتاج الميلاتونين الذي يساعدك على النوم بشكل جيد.

لا تتناول الكافيين في المساء

إذا كانت تطاردك أحلامًا سيئة، فمن المهم أن تتجنب كوب القهوة أو الشاي الساخن بعد الساعة 2 مساءًا، وتذكر أن الكافيين منبه، ويمكن أن يمنعك عن النوم عن طريق زيادة إنتاج الأدرينالين، نتيجة لذلك، قد يصبح دماغك أكثر نشاطًا عندما تدخل سريرك، مما يؤدي إلى الأحلام السيئة.

اقرأ أيضا:

فيديو مؤثر| لحظة وفاة رجل فلسطيني أثناء قراءة القرآن

هدئ عقلك

نتعامل مع العديد من المشاعر المختلفة على مدار اليوم وليست جميعها إيجابية، لكن عندما تذهب مباشرة إلى الفراش حاول أن تضع هذه الأفكار المزعجة جانبًا، مما يساعدك علي تحضير جسمك لنوم هادئ، وإذا لم تفعل ذلك ربما ينتهي بك الأمر تحلم بكل الأحداث المزعجة التي تعاملت معها علي مدار اليوم.
ومن ثم، فمن المستحسن عمل روتين ليلي يساعد عقلك وجسمك على الهدوء والاستعداد للنوم، حيث يمكنك الاستماع إلى موسيقى هادئة أو إطفاء الأنوار أو القيام ببعض التأمل أو إضاءة الشموع المعطرة أو حتى قراءة كتاب.

رتب مواعيد نومك

إنها نصيحة قديمة قدم الزمن، لكن هذا لا يجعلها غير فعالة، اختر وقت النوم والاستيقاظ وفقًا لروتين حياتك، وتأكد من الالتزام به، حتى في عطلات نهاية الأسبوع، لأنه عندما تحدد وقتًا ثابتًا للاستيقاظ والنوم، يعتاد جسمك ببطء على روتين نوم صحي.

اقرأ أيضا:

لهذه الأسباب.. زواج المسنين تجديد للنشاط ووقاية للجسم من الأمراض

اقرأ أيضا:

أكبر من الديناصورات.. ماهو أضخم حيوان على وجه الأرض؟

الكلمات المفتاحية

النوم كوابيس أحلام الأحلام السيئة الهاتف الذكي قبل النوم حمام دافئ كافيين

موضوعات ذات صلة