أخبار

ما الذي جعل إبراهيم يقول بعد التأمل طويلاً في ملكوت الله: "إني سقيم"؟.. (الشعراوي يجيب)

دواء يعطي الأمل لمرضى التليف الرئوي

كيف تتغلب على صعوبات ومشاكل الحياة دون أن تصاب بالاكتئاب؟

احذر: عبارات تدمر سلوكيات طفلك

بصماتك في الحياة.. للخير أم للشر؟

كيف أقوم بفك العمل أو السحر؟ "الإفتاء" تجيب

دعاء يحميك ويقيك ويكفيك وتكون في حصن الله.. يكشفه عمرو خالد

هل يجوز قراءة الفاتحة بدلًا من التشهد في الصلاة؟.. أمين الفتوى يجيب

نقص بروتين الدم.. علامات خفية وخطيرة تدل علي نقص البروتينات بجسمك

دعاء في جوف الليل: اللهم أدِم علينا سترك الجميل وأوزعنا شكر نعمتك

6 ارشادات لكمامة صيفية بدون مشكلات صحية لبشرتك

بقلم | ناهد إمام | الخميس 06 اغسطس 2020 - 07:57 م
Advertisements
 
لاشك أن ارتداء الكمامة في حر الصيف يمثل عبئًا ومشقة على كثير من الناس، بسبب الرطوبة، وشدة حرارة الجو،  والتعرق،  واستعمال البعض -خاصة من النساء- للكريمات المرطبة للبشرة أو الواقية من الشمس.

لذا فوضع الكمامة في هذه الحالة، يزيد من احتمالية تهيج بشرة الوجه، وتضررها.

وللتعامل الصحي مع وضع الكمامة في فصل الصيف، لابد من اتباع تعليمات خاصة تخفف من الأضرار المترتبة بسبب ذلك على البشرة، ومنها: 

-  تجنب وضع الكريمات ومساحيق التجميل بشكل مبالغ فيه.

-  التأكد من نوعية المساحيق المستخدمة في حالة الاضطرار القصوى بألا تكون مما يسبب الرؤوس السوداء، أو تهيج البشرة.

-  الحفاظ على نظافة الوجه، والكمامة، فحتى في حالة عدم وضع مساحيق، فإن التعرق وارد الحدوث بشكل كبير، لذا وجب الحرص على غسل الوجه عدة مرات والحفاظ عليه رطبا وفقا لعادتك في العناية بجلدك.

-  اختيار مرطب جيد للبشرة، لا يتسبب في اغلاق مسام البشرة، ليستخدم قبل ارتداء الكمامة وبعد التخلص منها،  فغالبًا تتسبب الكمامة في جفاف البشرة.

-  إن كنت مضطرة لارتداء الكمامة لفترات طويلة، فلا بأس أن تستريحي منها كل بضعة ساعات لمدة 10 دقائق، بحسب الأكاديمية الأمريكية.

-احرصي على استخدام كمامة صحية، وناعمة، لا تجرح البشرة أو تجهدها.

اقرأ أيضا:

معظمها يعود إلى الضغوط النفسية ..10 مشكلات جلدية تواجه بشرتك وتهدد جمالها

اقرأ أيضا:

ماذا تفعل المرأة بعد تعرضها للإجهاض؟

 

 


الكلمات المفتاحية

كمامة اجهاد البشرة تهيج البشرة رؤوس سوداء مساحيق تعرق

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled لاشك أن ارتداء الكمامة في حر الصيف يمثل عبئًا ومشقةعلى كثير من الناس، بسبب الرطوبة، وشدة حرارة الجو، والتعرق، واستعمال البعض -خاصة من النساء- للكريم