أخبار

نذرت أن أعصي الله وتبت فكيف أخرج من الإثم؟

عمرو خالد يكشف: كيف تتوب من ذنب متكرر؟.. 3 خطوات لتوبة نصوحة

لتحقيق المنهجيّة المنضبطة .. مركز الأزهر العالمي للفتوى ينشئ "بنك إلكترونيّ"

عمرو خالد: عامل أبناءك على طريقة رسولنا المصطفى.. هذا ما فعل

دعاء في جوف الليل: نسألك يارب شفاءك لمن مسّه الضر.. ورحمتك لمن ضمّه القبر

‫ كيف تتعامل مع أبوك وأمك بطريقة نموذجية؟.. عمرو خالد يجيب

ما هي المواقيت المكروه فيها الصلاة؟.. "الإفتاء" تجيب

بصوت عمرو خالد.. دعاء مستجاب يحفظك في الدنيا والاخرة

عمرو خالد يكشف: مكونات الإنسان الخمسة وطرق اشباعهم

دعاء أثناء صلاة الفجر .. احرص عليها ييسر الله لك أمرك

ضيوف "الصديق" يمتنعون عن أكل طعامه.. ما السر؟

بقلم | عامر عبدالحميد | الثلاثاء 04 اغسطس 2020 - 10:53 ص
Advertisements

تسمع عن الكرم والضيافة، وإقامة الموائد، وكان لكل عصر أدواته ووسائل ضيافته.
يقول أحد الصحابة : كان للنبي صلى الله عليه وسلم قصعة يحملها أربعة رجال يقال لها "الغراء" .
فلما أضحوا وسجدوا الضحى أتي بتلك القصعة وقد ثرد فيها، فالتفوا عليها.
 فلما أكثروا جثا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أعرابي: ما هذه الجلسة؟
 فقال النبي صلى الله عليه وسلم "إن الله جعلني عبدا كريما، ولم يجعلني جبارا عنيدا" ثم قال: " كلوا من جوانبها ودعوا ذروتها يبارك فيها".

ضيافة أبي بكر الصديق:


يقول عبد الرحمن بن أبي بكر رضي الله عنهما: نزل علينا أضياف لنا، وكان أبي يتحدث إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من الليل.
قال: فانطلق وقال: يا عبد الرحمن، افرغ من أضيافك، قال: فلما أمسيت جئنا بضيافتهم. قال: فأبوا، وقالوا: حتى يجيء صاحب المنزل فيطعم معنا.
 قال: فقلت لهم: إنه رجل شديد، وإنكم إن لم تفعلوا خفت أن يصيبني منه أذى.
 قال: فأبوا، فلما جاء لم يبدأ بشيء أول منهم، فقال: أفرغتم من أضيافكم؟
 قال: قالوا: لا والله ما فرغنا، قال: ألم آمر عبد الرحمن؟ قال: وتنحيت عنه.
 فقال: يا عبد الرحمن، قال: فتنحيت عنه. قال: فقال: يا غُنْثر – كلمة تشبه الشتيمة في وقتنا- ، أقسمت عليك إن كنت تسمع صوتي إلا جئت.
قال عبد الرحمن: فجئت، قال: فقلت: والله ما لي ذنب، هؤلاء أضيافك فسلهم قد أتيتهم بضيافتهم فأبوا أن يطعموا حتى تجيء.
 قال: فقال: ما لكم أن لا تقبلوا ضيافتنا؟ قال: فقال أبو بكر: فوالله لا أطعمه الليلة.
قال: فقالوا: فوالله لا نطعمه حتى تطعمه قال: فقال: ما رأيت كالشر كالليلة قط.. ويلكم، ما لكم ألا تقبلوا ضيافتنا؟
 قال عبد الرحمن : ثم قال أبو بكر: أما الأولى فمن الشيطان، هلموا قراكم.
 قال: فجيء بالطعام، فسمى فأكل وأكلوا، قال: فلما أصبح غدا على النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله بروا وحنثت، قال: فأخبره، فقال: "بل أنت أبرّهم وأخيرهم".


الكلمات المفتاحية

أبو بكر الصديق ضيافة أبي بكر الصديق إطعام الطعام

موضوعات ذات صلة