أخبار

بصوت عمرو خالد.. دعاء مستجاب لسعة الرزق من الله ادعو به كل صباح

للطوارئ.. كيف تعالج الحروق الطفيفة في المنزل؟ ومتى تطلب العلاج الطبي؟

واتس أب تضيف ميزات جديدة تسمح للشركات بالدراشة مع العملاء . فرضتها إجراءات التباعد .

7 معلومات لا تعرفها عن نسب النبي الكريم.. تعرف عليها

وصف رسولنا المصطفى صلى الله عليه وسلم كأنك تراه

علمني النبي.. "صلوا على من وجده ربه عائلاً فأغنى"

مجلس حكماء المسلمين ينتفض ضد الإساءة الممنهجة للنبي ويقرر مقاضة شارل إيبدو

3 مهارات حياتية من المهم تعلمها.. الطهي أحدها

انتبه لظهور هذه العلامات.. العلماء يكتشفون أعراضًا جديدة للإصابة بفيروس كورونا

القاضي شريح .. هكذا حسم الخلاف بين عمر بن الخطاب والعباس ووبهذا كافاه الفاروق .. سجال رائع

حتى لا تصاب بخيبة أمل.. إصلاح الأبناء ليس مسئولية الآباء

بقلم | عمر نبيل | الاحد 26 يوليو 2020 - 12:37 م
Advertisements


الشائع بين الناس أن مسئولية إصلاح الأبناء تقع على عاتق الآباء لاشك في ذلك، أيضًا الشائع أن حرص الآباء على إصلاح أولادهم يكفي وحده بإصلاحهم، ووضعهم على الطريق الصحيح.. كما يتصور البعض أن التنشئة السليمة في السن الصغير يضمن الاستقامة المطلقة في السن الأكبر..

كما يتصور البعض أن أي أب وأم صالحين .. لابد أن تكون النتيجة أبناء أيضًا صالحين، وأنه دام أبوهما صالحين.. إذن لابد أن يرسل الله لهما مساندة سيدنا الخضر عليه السلام!

أي أب في الدنيا يتصور أنه من الضرورة أن يكون أبناءه صالحين لا محالة، ويظل يسأل الله عز وجل حول ذلك سنوات وسنوات، ويشغل نفسه طوال الوقت بهذا الأمر.. وأنه مهما تغير الابن، فإن النبتة الطيبة لابد أن تظهر وقت الحاجة، ويعود المعدن الأصيل لطبيعته يومًا ما.


التربية السلمية


مع التجارب والأمثلة الكثيرة المغايرة لكل ما سبق.. تذكرنا بـ(المقصد والمآل ) من كل عملية التربية والحرص على إصلاح الولد، وربما كان الهدف هو الإسلام نفسه بل و المقصد من بعث الرسل.. وهو البلاغ والتنبيه والبيان وبذل الغالي والنفيس حيال هذا الأمر..

فمثلما يتصور الناس أن إصلاح الأبناء ضرورة واجبة على الآباء، فإنهم يتناسون (فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلَاغُ وَعَلَيْنَا الْحِسَابُ)، و(لَّسْتَ عَلَيْهِم بِمُصَيْطِرٍ)، و(كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ)، و(إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَن يَشَاءُ ۚ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ)، و(إِنَّا هَدَيْنَاهُ السَّبِيلَ إِمَّا شَاكِرًا وَإِمَّا كَفُورًا)، و(‏‏أَلَمْ نَجْعَل لَّهُ عَيْنَيْنِ وَلِسَانًا وَشَفَتَيْنِ وَهَدَيْنَاهُ النَّجْدَيْنِ)، و(وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْدًا)، و(لَيْسَ لَكَ مِنَ الْأَمْرِ شَيْءٌ)، و(يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ)، و(يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ (34) وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ)، وأيضًا قول النبي الأكرم صلى الله لابنته فاطمة رضي الله عنها: «يا فاطمة بنت محمد لا أغني عنك من الله شيئا».

اقرأ أيضا:

أرملة وتزوج أولادي وسافروا والوحدة تقتلني.. ماذا أفعل؟


رضا الله


إذن النتيجة من التربية، لابد أن تكون رضا الله عز وجل، هل أنت كل غرضك من تربية أبنائك، رضا الله أم لا؟.. فكما تدارك نبي الله نوح عليه السلام نداءه الذي فسره البعض بأنه (عتاب) على غرق ابنه، وعاد وقال: «رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ ۖ وَإِلَّا تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُن مِّنَ الْخَاسِرِينَ».

عليك أيضًا عزيزي المسلم أن تتدارك أي لوم بداخلك قد يكون وقع في محاولاتك تربية ابنك، وإنما ليكن كل سعيك هو رضا الله، حينها فقط ستجد الراحة والسكينة في قلبك، وصلاح التربية على ابنك لاشك.

الكلمات المفتاحية

تربية الأبناء التربية السلمية إصلاح الأبناء ليس مسئولية الآباء

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled الشائع بين الناس أن مسئولية إصلاح الأبناء تقع على عاتق الآباء لاشك في ذلك، أيضًا الشائع أن حرص الآباء على إصلاح أولادهم يكفي وحده بإصلاحهم، ووضعهم على