أخبار

وصف رسولنا المصطفى صلى الله عليه وسلم كأنك تراه

علمني النبي.. "صلوا على من وجده ربه عائلاً فأغنى"

مجلس حكماء المسلمين ينتفض ضد الإساءة الممنهجة للنبي ويقرر مقاضة شارل إيبدو

3 مهارات حياتية من المهم تعلمها.. الطهي أحدها

انتبه لظهور هذه العلامات.. العلماء يكتشفون أعراضًا جديدة للإصابة بفيروس كورونا

القاضي شريح .. هكذا حسم الخلاف بين عمر بن الخطاب والعباس ووبهذا كافاه الفاروق .. سجال رائع

7 أشياء احذري كتابتها في السيرة الذاتية

الخلوة الصحيحة شرعًا.. كيف تثبت وما يترتب عليها من أحكام المهر والرجعة ؟

هيئة كبار العلماء السعودية: الإساءة إلى رسول الله لا تمت لحرية التعبير بصلة وعلى المجتمع الدولي إدانتها

أرملة وتزوج أولادي وسافروا والوحدة تقتلني.. ماذا أفعل؟

إطلاق النظر للنساء.. حرمان وحسرة وكوارث نفسية أخرى

بقلم | أنس محمد | الاثنين 13 يوليو 2020 - 09:56 ص
Advertisements

 

لا يتوقف سلوك إطلاق البصر على النساء في الشوارع على الوقوع في المعصية فقط، واكتساب السيئات وانتهاك الحرمات، ولكن يمتد تأثير إطلاق البصر على النساء لحد الضغط النفسي والاكتئاب والشعور بالحرمان والشجار في المنزل.

فإذا أطلق الإنسان بصَره أطلق القلب شهوته وإرادته، والوصول إلى سعار شهواني لا ينطفئ ولا يُروى، فالنظرة الخائنة والحركة المثيرة والزينة المتبرجة والجسم العاري... كلها لا تصنع شيئًا إلا أن تهيج ذلك السعار الحيواني المجنون، ويفلت زمام الأعصاب والإرادة، فإما الإفضاء الفوضوي الذي لا يتقيَّد بقيد، وإما الأمراض العصبية والنفسية الناشئة من الكبح بعد الإثارة، وهي تكاد تكون عملية تعذيب.

ومما حرمه الإسلام في مجال الغريزة الجنسية إطالة النظر من الرجل إلى المرأة ومن المرأة إلى الرجل. فإن العين مفتاح القلب، والنظر رسول الفتنة، وبريد الزنى. وقديما قال الشاعر:

كل الحوادث مبداها من النظر ** ومعظم النار من مستصغر الشرر

وحديثا قال آخر:

نظرة فابتسامة فسلام ** فكلام فموعد فلقاء

اقرأ أيضا:

مجلس حكماء المسلمين ينتفض ضد الإساءة الممنهجة للنبي ويقرر مقاضة شارل إيبدو

 لذلك قدم ربنا سبحانه وتعالى روشتة العلاج المبكرة لهذه الآفة، بأمره إلى المؤمنين والمؤمنات جميعا بالغض من الأبصار، مقترنا بأمره بحفظ الفروج: "قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ۚ ذَٰلِكَ أَزْكَىٰ لَهُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ . وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ۖ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَىٰ جُيُوبِهِنَّ ۖ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَىٰ عَوْرَاتِ النِّسَاءِ ۖ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ" (النور:30-31)

وليس معنى الغض من البصر هنا إقفال العين عن النظر، فليس هذا بمراد ولا مستطاع. كما أن الغض من الصوت في قوله تعالى: " وَاغْضُضْ مِنْ صَوْتِكَ" (لقمان:19)، ليس معناه إغلاق الشفتين عن الكلام، وإنما معنى الغض من البصر خفضه، وعدم إرساله طليق العنان يلتهم كلما يراه من النساء في وجهه.

ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم لعلي بن أبي طالب: "يا علي! لا تتبع النظرة النظرة؛ فإنما لك الأولى وليست لك الآخرة".

وقد جعل النبي عليه السلام النظرات الجائعة الشرهة من أحد الجنسين إلى الآخر زنى للعين، فقال: "العينان تزنيان وزناهما النظر".

ومما يجب غض البصر عنه العورات، فقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن النظر إلى العورات، ولو كان من رجل إلى رجل، أو من امرأة إلى امرأة بشهوة أم بغير شهوة، قال: "لا ينظر الرجل إلى عورة الرجل، ولا تنظر المرأة إلى عورة المرأة ولا يفضي الرجل إلى الرجل في الثوب الواحد، ولا المرأة إلى المرأة في الثوب الواحد".

وعن عائشة أن أسماء بنت أبي بكر -أختها- دخلت على النبي صلى الله عليه وسلم في لباس رقيق يشف عن جسمها، فأعرض النبي صلى الله عليه وسلم عنها وقال: "يا أسماء إن المرأة إذا بلغت المحيض لم يصلح أن يرى منها إلا هذا وهذا" -وأشار إلى وجهه وكفيه-. وفي الحديث ضعف ولكن تقويه أحاديث صحاح في إباحة رؤية الوجه والكفين عند أمن الفتنة.

ومن سماحة الإسلام أنه عفا عن النظرة الخاطفة، التي تقع من الإنسان فجأة حين يرى ما لا تباح له رؤيته، فعن جرير بن عبد الله قال: سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نظرة الفجاءة فقال: "اصرف بصرك" يعني: لا تعاود النظر مرة ثانية.

 فوائد غض البصر كما ذكرها ابن القيم:

• يخلص القلب من ألم الحسرة

• يورث القلب نورا وإشراقا

• يورث صحة الفراسة

• يفتح طرق العلم وأبوابه

• يورث قوة القلب وثباته

• يورث القلب سرورا وفرحة

• يخلص القلب من أسر الشهوة

• يسد بابا من أبواب جهنم

• يقوي العقل ويزيده ويثبته.

اقرأ أيضا:

ليس في كل الأحوال تحتاج خطة لتسيير أمورك



الكلمات المفتاحية

غض البصر حب النساء شهوة حب النساء

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled لا يتوقف سلوك إطلاق البصر على النساء في الشوارع على الوقوع في المعصية فقط، واكتساب السيئات وانتهاك الحرمات، ولكن يمتد تأثير إطلاق البصر على النساء لحد