أخبار

ما الذي جعل إبراهيم يقول بعد التأمل طويلاً في ملكوت الله: "إني سقيم"؟.. (الشعراوي يجيب)

دواء يعطي الأمل لمرضى التليف الرئوي

كيف تتغلب على صعوبات ومشاكل الحياة دون أن تصاب بالاكتئاب؟

احذر: عبارات تدمر سلوكيات طفلك

بصماتك في الحياة.. للخير أم للشر؟

كيف أقوم بفك العمل أو السحر؟ "الإفتاء" تجيب

دعاء يحميك ويقيك ويكفيك وتكون في حصن الله.. يكشفه عمرو خالد

هل يجوز قراءة الفاتحة بدلًا من التشهد في الصلاة؟.. أمين الفتوى يجيب

نقص بروتين الدم.. علامات خفية وخطيرة تدل علي نقص البروتينات بجسمك

دعاء في جوف الليل: اللهم أدِم علينا سترك الجميل وأوزعنا شكر نعمتك

هكذا بكى الصحابة عمر عند قتله

بقلم | عامر عبدالحميد | الجمعة 10 يوليو 2020 - 09:41 ص
Advertisements

كان الصحابة يحزنون ويبكون وتسيل دموعهم، حزنا على أحبائهم، دون أن يكون هناك وقوع في محظور، وقد وقف النبي صلى الله عليه وسلم على رأس جابر بن عبد الله بن حرام، حينما استشهد أبوه في أحد، وهو يرفع الثوب عن وجه أبيه، ويبكي، والنبي لا يمنعه.

بكاء صهيب عند طعن عمر:


يقول ابن سيرين قال: أتي عمر بن الخطاب رضي الله عنه بشراب حين طعن فخرج من جراحته، فقال صهيب رضي الله عنه: واعمراه واأخاه من لنا بعدك.
 فقال له عمر: مه يا أخي أما شعرت أنه من يعول عليه يعذب.
 وعن أبي بردة عن أبيه قال: لما طعن عمر أقبل صهيب يبكي رافعا صوته، فقال عمر: أعليّ؟ قال: نعم، قال عمر: أما علمت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «من يبك عليه يعذب».
وعن المقدام بن معد يكرب رضي الله عنه قال: لما أصيب عمر دخلت عليه حفصة رضي الله عنها فقالت: يا صاحب رسول الله، ويا صهر رسول الله، ويا أمير المؤمنين.
 فقال عمر لابن عمر: يا عبد الله أجلسني فلا صبر لي على ما أسمع، فأسند إلى صدره فقال لها: إني أحرج عليك بما لي عليك من الحق أن تندبيني بعد مجلسك هذا فأما عينك فلن أملكها، إنه ليس من ميت يندب بما ليس فيه إلا الملائكة نمقته.
وبكى سعيد بن زيد رضي الله عنه فقال له قائل: يا أبا الأعور ما يبكيك؟ فقال: على الإسلام أبكي، إن موت عمر رضي الله عنه ثلم الإسلام، ثلمة لا ترتق إلى يوم القيامة.
وقدم عبد الله بن مسعود رضي الله عنه على أصحابه فنعى إليهم عمر، فلم أر يوما كان أكثر باكيا ولا حزينا منه، ثم قال: والله لو أعلم عمر كان يحب كلبا لأحببته، والله إني أحسب الشج قد وجد فقد عمر.
وروى أنس بن مالك رضي الله عنه أن أصحاب الشورى اجتمعوا، فلما رآهم أبو طلحة رضي الله عنه وما يصنعون قال: لأنا كنت لأن تدافعوها أخوف مني من أن تنافسوها، فوالله ما من أهل بيت من المسلمين إلا وقد دخل عليهم في موت عمر رضي الله عنه نقص في دينهم وفي دنياهم.

اقرأ أيضا:

الصحابي الجليل .. عبدالله بن سلام.. بشره الرسول بالجنة ونزل فيه قرآن .. قصة إسلامه مثيرة

بكاء عمر على "النعمان بن مقرن"


لما جاء عمر رضي الله عنه نعي النعمان بن مقرن قائد موقعة نهاوند وضع يده على رأسه وجعل يبكي.

 البكاء على عثمان:


لما جاء نعي عثمان رضي الله عنه بكى أمير صنعاء وقال: هذا حين انتزعت خلافة النبوة وصار ملكا وجبرية، من غلب على شيء أكله.
كذا في منتخب الكنز. وأخرجه ابن سعد نحوه.
وكان زيد بن ثابت رضي الله عنه يبكي على عثمان رضي الله عنه يوم الدار.
 وكان أبو هريرة رضي الله عنه إذا ذكر ما صنع بعثمان رضي الله عنه بكى، قال: فكأني أسمعه يقول: هاه هاه ينتحب.

الكلمات المفتاحية

عمر بن الخطاب النعمان بن مقرن عثمان بن عفان

موضوعات ذات صلة

الأكثر قراءة

amrkhaled

amrkhaled كان الصحابة يحزنون ويبكون وتسيل دموعهم، حزنا على أحبائهم، دون أن يكون هناك وقوع في محظور، وقد وقف النبي صلى الله عليه وسلم على رأس جابر بن عبد الله بن