أخبار

عمرو خالد: جبر خاطر المرأة ليست شفقة بل رجولة ورحمة

دعاء في جوف الليل: اللهم إني أعوذ بك من وساوس الصدر وشتات الأمر

هكذا كان الحب في عيون النبي (صل الله عليه وسلم )

عمرو خالد: سنة النبي الكريم طريقة حياة.. وهذا هو الدليل الحاسم

‫ حقائق وأرقام عن حروب النبي ستدهش العالم.. أقوى رد على دعاة العنف

بصوت عمرو خالد.. دعاء مستجاب يملأ قلبك بمحبة الله ادعوا به كل يوم الصبح

٧ معلومات رائعة لا تعرفها عن مولد النبي.. يكشفها عمرو خالد

خدعوك فقالوا.. 5 أطعمة صحية لكنها لا تساعدك في إنقاص وزنك

أول لقاء لجبريل مع رسول الله كما لم تسمعها.. يسرده عمرو خالد

علمني النبي.. "اتقوا الله في وصية رسول الله حتى لا تلقوه ىوم القيامة خائنين أو مبدلين"

كيف تحافظ على جسدك وتحمي أعضاءك من الشيخوخة المبكرة؟

بقلم | أنس محمد | الجمعة 03 يوليو 2020 - 02:56 م
Advertisements

كشفت أبحاث حديثة أن هناك تفاوتًا بين العمر الزمني، أي عدد السنوات التي عشناها منذ الميلاد، والعمر البيولوجي، أي التغيرات التي تطرأ على أجسامنا كلما تقدم بنا العمر.

ووفق الأبحاث التي نقلها موقع "بي بي سي عربي"، فإن العمر الزمني والعمر البيولوجي للشخص قد يرتبطان ببعضهما، لكنهما لا يتطابقان في الكثير من الحالات. فمن المعلوم أن الأكل غير الصحي وقلة النوم يسرعان بظهور علامات الشيخوخة قبل الأوان.

 وأوضحت أن الشيخوخة بشكل عام عملية تدريجية تزحف إلى الجسم بأكلمه، لكن وتيرة ظهور علاماتها تختلف من شخص لآخر.

فيما نبهت الأبحاث إلى أن التركيبة الوراثية ونمط الحياة والعوامل البيئية، رغم أنها تحدد وتيرة شيخوخة الجسم ككل، إلا أنها تؤثر على أعضاء الجسم بدرجات متفاوتة.

عمر الكلى


وأشارت إلى أن البعض قد يحتفظ ظاهريا بنضارة الشباب في سن 38 عاما، لكن الكلٌى لديهم قد تبدو ضامرة ومتدهورة كما لو كانت لأشخاص عمرهم 61 عاما. في حين أن بعض الناس قد تكون بشرتهم مجعدة وشعرهم شائب ومتساقط في الثمانين من العمر، لكن قلوبهم تبدو شابة كما لو كانت لأشخاص في سن الأربعين.

ويشبّه مايكل سنايدر، عالم الوراثة بجامعة ستانفورد، ذلك بالسيارة، ويقول إن السيارة تتهالك مع الوقت، لكن بعض أجزاءها تبلى أسرع من غيرها. فإذا تعطل المحرك قد تصلحه، ثم إذا نال التلف من الهيكل تجدده، وهكذا.

ولهذا إذا أردنا أن نعيش حياة أكثر صحة وعمرا أطول، ينبغي أن نأخذ في الاعتبار أن بعض أعضاء الجسم تصيبها الشيخوخة قبل غيرها.

غير أن تقييم العمر البيولوجي لأعضاء الجسم ليس بالأمر الهين، إذ يتطلب فحص وظائف العضو وبنية الأنسجة والتركيب الخلوي وفحص الجينات الوراثية.

عمر المتبرع


واكتشف باحثون من نتائج عمليات زراعة الأعضاء أدلة عديدة حول تأثير عمر المتبرع على نسب نجاح عمليات زراعة الأعضاء. إذ قارن الباحثون عمر المتبرع مع بعض العوامل مثل السنوات التي عاشها المتلقي بعد العملية، واكتشفوا أن نسب نجاح عمليات زراعة الأعضاء تقل بشكل عام كلما زاد عمر المتبرع، لكنهم لاحظوا أيضا بعض الاختلافات التي تدل على أن نسب نجاح عمليات زراعة بعض الأعضاء لا تتأثر بعمر المتبرع.

وبينما تقل نسب نجاح عمليات زراعة القلب والبنكرياس إذا زاد عمر المتبرع عن 40 عاما، فإن الباحثين لم يلحظوا أي اختلافات ذات صلة بالسن في عمليات زراعة الرئتين حتى تجاوز عمر المتبرعين 65 عاما. ولم يؤثر عمر المتبرع على القرنية تأثيرًا ملحوظًا.

ويرى الباحثون بجامعة ليفربول أن ظهور علامات الشيخوخة على أعضاء الجسم يتوقف على عاملين، أولا طبيعة العضو نفسه وتشابك وظائفه، وثانيا مدى اعتماده على الأوعية الدموية لتأدية هذه الوظائف.

ويقول ريتشارد سيو، مدير مركز الشيخوخة بجامعة كينغز كوليدج بلندن، إن بعض أعضاء الجسم أكثر تأثرا بأنماط الحياة والبيئة من غيرها، مثل الرئتين، إذ تشيخ الرئتان بوتيرة أسرع في المدن والبيئات الملوثة.

ويرى سيو أن هناك عددا من العوامل التي قد تؤثر على أنماط الشيخوخة، مثل الطعام الذي نأكله وكيفية تناول الطعام، وأنماط النوم ومواعيد النوم، وكل ذلك يؤثر على أعضاء الجسم بطرق مختلفة لم نفهمها تماما بعد.

وتتجدد خلايا الدم الحمراء عادة كل بضعة أشهر، في حين أن بعض الخلايا الأخرى، مثل الخلايا العصبية لا تتجدد أبدًا.

وتتلف الخلايا التي تتكون منها غالبية أعضاء الجسم وتحل محلها أخرى في فترات منتظمة، لكن معدلات تجدد الخلايا تختلف باختلاف أعضاء الجسم. إذ تتجدد خلية الدم الحمراء كل أربعة أشهر في المتوسط، بينما تتجدد الخلايا في الأمعاء كل بضعة أيام. لكن معظم الخلايا العصبية لا تتجدد مطلقا مع التقدم في السن.

وفي عام 2019، اكتشف فريق من معهد ستوك للدراسات البيولوجية وجود خلايا في الكبد والبنكرياس لدى الفئران لم تتجدد منذ الولادة، وتوجد هذه الخلايا جنبا إلى جنب مع الخلايا الجديدة التي حلت محل التالفة.


كيف تعالج شيخوختك؟


استخدم سنايدر ووينيو زو وسارة أهادي وزملاؤهما بجامعة ستانفورد، الجزيئات والميكروبات والبروتينات الموجودة في الجسم كعوامل مهمة للتعرف على مراحل الشيخوخة. وفحصوا التغيرات التي تطرأ على هذه العوامل لدى مجموعة من المتطوعين كل ثلاثة أشهر على مدى عامين. ولاحظ الفريق أن المتطوعين يهرمون عبر آليات بيولوجية مختلفة.

واستطاع الفريق أن يتعرف على أنماط زحف الشيخوخة لدى كل فرد - والتي يربطها سنايدر بالعوامل الوراثية والبيئية - قبل أن يبلغوا سن الكهولة.

ويقول سنايدر إن الشيخوخة تصيب قلوب بعض الناس قبل سائر الأعضاء، ويجدر بهؤلاء أن يراقبوا مستوى الكوليسترول المضر في الدم وفحص القلب والمواظبة على التمارين الرياضية. أما الأشخاص الذين تتباطأ لديهم عمليات التمثيل الغذائي أسرع من غيرهم، فينبغي أن يراقبوا نظامهم الغذائي.

ويرى سنايدر أن علاجات تأخير الشيخوخة مستقبلا ستصمم لتناسب كل فرد على حدة، ويقول: "إن التمارين والنظام الغذائي الصحي يساعدان في الحفاظ على الصحة بشكل عام، لكن إذا تدهورت وظائف القلب أو الكلى قد تحتاج لعلاجات متخصصة لمحاربة الشيخوخة".


الكلمات المفتاحية

كيف تعالج شيخوختك؟ جسم الإنسان الحفاظ على حيوية الجسم

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled كشفت أبحاث حديثة أن هناك تفاوتًا بين العمر الزمني، أي عدد السنوات التي عشناها منذ الميلاد، والعمر البيولوجي، أي التغيرات التي تطرأ على أجسامنا كلما تق