أخبار

بصوت عمرو خالد.. دعاء مستجاب لهداية النفس و الروح ادعوا به كل صباح

اللحظات الأولى لمولد النبي كأنك تشاهدها أمام عينيك.. يسردها عمرو خالد

4 فوائد مثبتة علمياً للشوكولاتة الداكنة قد تدهشك.. وأفضل طريقة لتناولها

احلم بما هو مستحيل .. فقط ارفع يدك وتوسل إليه يستجيب لك

علمني النبي.. "ما ترزعه في دنياك.. ستحصده بعد الممات"

40 فائدة للصلاة على النبي.. تنال بها الخير والبركة في الدنيا وتنال شفاعته وصحبته بالجنة

السيدة عائشة تتحدث عن مناقب النبي وشمائله يوم مولده .. فماذا قالت ؟

حكم ما تركه النبي وما لم يفعله .. وهل توجد بدعة حسنة؟

لماذا عليك أن تكثر من كفالة اليتيم والسعي علي الأرملة والمسكين خلال مولد النبي ؟

قشر البرتقال يقي الجسم من السموم ويساعدك على التخلص من الوزن الزائد وفوائد أخرى تعرف عليها

يكشفها عمرو خالد: ثلاثة قواعد ذهبية لتربية الأبناء.. تعرف عليها

بقلم | مصطفى محمد | الجمعة 03 يوليو 2020 - 02:01 ص
Advertisements
يكشف الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد، من خلال مقطع الفيديو المنشور على صفحته الرسمية على موقع "يوتيوب"، لمتابعيه ومحبيه عن ثلاثة قواعد ذهبية لتربية الأبناء، موضحا كيفية التعامل مع أبنائنا، و طريقة التوجيه الصحيحة.
ويؤكد "خالد" أن هناك ثلاث قواعد أساسية للتربية وهي: 1. الأب الصديق وكذلك الأم.. 2. لغة العاطفة قبل لغة العقل.. 3. الاحترام والتقدير، متسائلا ماذا نفعل عندما يخطئ أولادنا؟ وهل لابد من معاقبتهم؟.
ويقول الداعية الإسلامي "دعونا نبدأ بالاعتراف بوجود إفراط وإسراف في استخدام الآباء والأمهات للعقاب. وعندما أذكر العقوبة أقصد كل شئ من المنع من المصروف، إلى المنع من الخروج، إلى الحرمان من الأشياء التي يحبها أولادنا...الخ، ولا أتكلم عن الضرب لأنه مرفوض تماما،ً ولا يُعد وسيلة تربوية كما أثبت علم النفس، وكما فعل النبي صلى الله عليه وسلم، "ما ضرب رسول الله امرأة قط، وما ضرب رسول الله طفلاً قط".
ويضيف الدكتور "خالد" أنه غالباً ما يلجأ الآباء للعقاب- رغم صحة نيته- لأنه وسيلة سهلة. ونعوذ بالله أن تفهمنا الناس أننا نقول أن الأبناء على حق والآباء ليسوا كذلك! بالعكس، فنحن أفردنا حلقتين للتحدث عن بر الوالدين، ونريد أن نربي أبناءنا على تقبيل يد الأب والأم وعلى احترامهما.
ولفت الداعية الإسلامي إلى أن العقوبة ليست وسيلة مناسبة، العقوبة ليست أول البدائل... يقول النبي صلى الله عليه وسلم:" ما كان الرفق في شئ إلا زانه وما كان العنف في شئ إلا شانه" ويقول صلى الله عليه وسلم: "إن الله رفيق يحب الرفق ويعطي عليه ما لا يعطي على العنف". كان هدف النبي من هذا الحديث أن نبحث عن بدائل للتربية.

اقرأ أيضا:

بصوت عمرو خالد.. دعاء مستجاب لهداية النفس و الروح ادعوا به كل صباحويشير الدكتور عمرو خالد إلى أن سر الحديث عن هذا الموضوع التي نتكلم فيها عن الأسرة كجزر منعزلة أن العقاب يؤدي لفقدان الرغبة عند الأبناء في التعامل مع الآباء. كما يعلمهم أن يفعلوا ما يريده الآباء أن يفعلوه أمامهم فقط ليظهروا بالمظهر الذي يريده الآباء لهم، ثم يفعلوا ما يحلو لهم في السر. وهكذا أصبحنا نعلمهم النفاق بهذا العقاب، فنزيد الموقف سوءاً لأننا أخذنا الحل الأسهل الذي لا يؤدي لتغيير السلوك وتقويمه، مضيفا "أريد أن أسألكم: هل العقاب هدف أم وسيلة؟"
واستكمل الداعية الإسلامي "إذا كنت تعتبر العقاب هدفاً وتعاقب أبناءك دون سبب فهو حرام. وإذا كنت تعتبر العقاب وسيلة، فهل هو الوسيلة المؤدية لأفضل النتائج؟ وما هي الرسالة التي نوصلها للأبناء بالعقاب؟ المفاجأة هي أن ما نريد توصيله هو عكس ما يستقبله الأبناء تماماً! نحن نريد أن نوصل لهم إننا أباك وأمك نريد المصلحة لك، أنت غالي عندنا، وما تفعله يسئ لك، ولابد أن تصلح من سلوكك، ولهذا نعاقبك. أما ما يستقبله الأبناء فهو الحيرة "لماذا يقهرونني؟ لم يتحكمون فيَّ؟ هل أنا مكان يفرغون فيه مشاكلهم في العمل؟ سوف أعاند أكثر وأكثر وسأتزين أمامهم ليروني مثالاً جيداً ثم أفعل ما أريد دون أن يدروا" ويساعده الشيطان على التمرد مع تراكم هذه الرسائل".
وأردف بالقول "يكون الموقف أسوأ مع الضرب. أرجوكم لا تضربوا أبناءكم؛ الضرب يؤذي الشخصية ويعطي إحساساً للطفل بأن الأقوى هو الأقدر على السيطرة، ويستمر معه هذا الإحساس مع تقدم سنه، ولهذا نسمع ونرى العنف والتفجيرات، لابد من وجود مشاكل في بيوت وأسر هؤلاء الأشخاص متعلقة بالعنف".

اقرأ أيضا:

اللحظات الأولى لمولد النبي كأنك تشاهدها أمام عينيك.. يسردها عمرو خالد

اقرأ أيضا:

احلم بما هو مستحيل .. فقط ارفع يدك وتوسل إليه يستجيب لك

اقرأ أيضا:

تعلم جبر الخواطر من النبي الكريم.. هذا ما فعل


الكلمات المفتاحية

عمرو خالد الجنة في بيوتنا الأبناء تربية الأبناء الآباء الأمهات الأسرة

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled يكشف الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد، من خلال مقطع الفيديو المنشور على صفحته الرسمية على موقع "يوتيوب"، لمتابعيه ومحبيه عن ثلاثة قواعد ذهبية لتربية