أخبار

إياك أن تكذب الكذبة وتصدقها

لهذه الأسباب.. لا تتخل أبدًا عن وجبة الغذاء

صليت في العمل فأبطل زميلي صلاتي لأن ملابسي ضيقة؟

من وحي القرآن.. شيئان تحل بهما أي أزمة في حياتك

صحة بالجسد وقوة في العبادة.. بماذا نصحهم النبي؟

هل تعاني من مقدمات السكري.. إليك الحل؟

المفهوم الأوسع للصدقة في الإسلام

انتقض وضوئي أثناء الطواف حول الكعبة.. فماذا أفعل؟

عوض الله إذا حل أنساك ما كنت فاقدًا

كيف تعرفين شريك الحياة المناسب من غيره؟

شاب لـ "عمرو خالد": "أريد أن أكون متدينًا.. ومستمتعًا بحياتي!".. فبما رد؟

بقلم | مصطفى محمد | الاحد 21 يونيو 2020 - 12:35 ص
Advertisements
أرسلت شاب من مصر سؤالا للداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد، تقول فيه: "أنا نفسي أكون متدينًا.. ومستمتعًا بحياتي أيضا.. وأوقات كثيرة اشعر أنه إما أن أكون متدين إما أن استمتع بالحياة.. ماذا أفعل؟".
وأجاب د. عمرو خالد، في فيديو بثه على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"،  قائلًا: "الفكرة التي طرحتها خاطئة من الأساس فبالطبع يجوز الجمع بين الاثنين في الحياة.. يمكن أن تكون مؤمن بالله والإيمان يملأ قلبي وأكون عايش حياة عصرية جميلة وأعيش الحياة واستمتع بها"، مضيفا "أن سبب نجاحي في رسالتي وأن يسمعني الناس كلمة عجيبة وبسيطة جدا أن من أول يوم لي كنت أقول للناس أنه لا يوجد صدام بين حياتك العصرية وبين الإيمان".
وأضاف الداعية الإسلامي "أتذكر أنني كنت في مؤتمر في ألمانيا وقلت لا يوجد صدام بين حياتك العصرية وبين الإيمان.. فلا يوجد الاختيار بين أحدهم ولكن الاختيار الاثنين معا.. فأنا أريد أن أكون قريب من الله سبحانه وتعالى وكذلك أريط أن استمتع بالحياة"، مؤكد أن الدين ليس ضد الحياة فهو جزء من الحياة".
وأردف الدكتور "خالد" بالقول "هذا يعني أن أحافظ على صلاتي وكذلك صلتي بالله وعلى الوجه الآخر ألعب كرة القدم وأخرج وأحب الطعام اللذيذ والملابس الجميلة واضحك مع أصدقائي واشاهد التلفاز والأفلام القديمة الكوميدية واستمع إلى الموسيقى المحترمة وحياتي جميلة.. أعيش حياتي بطريقة طبيعة ومعي مسبحتي اذكر الله عليها لأني محافظ على ذكر الله.. وكذلك أحب السفر حول العالم ونفسي اكسب مال وفير وأكون غني.. وعندي أحلام في الحياة نفسي أحققها.. وأحب أصلي الفجر لأنها تعطيني طاقة من أجل النجاح في الحياة أكثر".

اقرأ أيضا:

لا يعجبني أي عريس! وأهلي غاضبون ماذا أفعل؟.. د. عمرو خالد يجيبولفت الداعية الإسلامي إلى أن كل هذه الأشياء السابقة ليست ضد بعضهم ولكن معا ولذلك علمنا النبي صلى الله عليه وسلم وكذلك القرآن الكريم دعاء "ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار" فالاثنان مع بعض "فآتاهم الله ثواب الدنيا وحسن ثواب الآخرة".. فالدنيا مقدرة ولذلك يجب أن نتعلم فقه حب الحياة وأن الدين ليس ضد الحياة.
وتساءل "خالد" هل تقدر أن تفعل الاثنين مع بعض تكون ذاكر وعابد لله وفي نفس الوقت سعيد في الدنيا ومبسوط لديك طموحات وأحلام.. تريد الزواج من فتاة جميلة تسعدك وتفرح بها وتحب الرياضة والطعام الجميل والضحك والسعادة ولكن في النهاية لا تغضب الله لأن الحرام المولى عز وجل جمعه لنا في أشياء محددة والباقي مباح.. فعش سعيد واعبد ربنا تكون قد جمعت بين الدنيا والدين.

اقرأ أيضا:

أدعو الله كثيرا ولا تحدث إستجابة ما الحل؟.. عمرو خالد يجيبللرد علي استشاراتكم برجاء إرسالها علي الرابط التالي :
https://cutt.us/QwAJw


اقرأ أيضا:

ما معني الصلاة علي النبي الكريم؟.. د. عمرو خالد يجيب

اقرأ أيضا:

في فترة الخطوبة.. كيف أضمن التوافق بيني وبين خطيبي؟.. عمرو خالد يجيب

الكلمات المفتاحية

عمرو خالد أنت تسأل وعمرو خالد يجيب اسئلة استشارات السعادة الدين التدين الدنيا

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled أرسلت شاب من مصر سؤالا للداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد، تقول فيه: "أنا نفسي أكون متدينًا.. ومستمتعًا بحياتي أيضا.. وأوقات كثيرة اشعر أنه إما أن