أخبار

كيف تطمئن على صحتك الجنسية قبل الزواج؟

هيئة كبار العلماء : ٣٣٧ باحثًا ‏ يشاركون في مسابقة الأزهر للبحوث .. الاجتهاد وفق قواعد العصر

7نصائح ذهبية لتجنب زيادة الوزن خلال فصل الشتاء ..عليك بها للتمتع بقوام ممشوق

أذكار المساء .. من قالها كان حقا علي الله أن يرضيه يوم القيامة

"والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار" من هم المقصودون بذلك؟ (الشعراوي يجيب)

مشروب شائع يقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان.. تعرف عليه

5 مصائب تصيب الحاسد.. ونهاية مروعة لوزير المعتصم

"إتيكيت الطعام".. روشتة نبوية ووصايا ملوكية

نعيش في علاقات مضطرين لها.. الغربة الحقيقية

هل أصبحنا نصدق كلام مدرائنا.. ونشكك في كلام الله؟!

هل تساهم السكريات والسعرات الحرارية الزائدة في ضعف مناعتك؟.. العلم يجيب

بقلم | مها محي الدين | الجمعة 19 يونيو 2020 - 12:29 ص
Advertisements
ربما لن يؤدي السكر الزائد الذي تتناوله إلى إضعاف جهاز المناعة لديك مباشرةً، ولكن استهلاك الكثير من السعرات الحرارية قد يؤدي إلى ذلك.
وعلي الرغم من أن السكر يرتبط بعدد من الآثار الصحية السلبية، بما في ذلك السمنة ومرض السكري ومرض الكبد الدهني، إلا أنه مازال برئ من ضعف جهاز المناعة، ويقول العلماء إن دور السكر أكثر تعقيدًا بكثير.
وفي التقرير التالي المنشور علي موقع insider، سنتعرف علي تأثير السكر والسعرات الحرارية علي المناعة، التي نعول عليها كثيرا هذه الفترة لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

تأثير السكر

ظهرت فكرة أن السكر يضعف جهاز المناعة على الأرجح في أوائل السبعينيات، عندما نُشرت دراسة تشير إلى أن الخلايا البلعمية، وهي نوع من خلايا الدم البيضاء تقتل البكتيريا ومسببات الأمراض، كانت أقل نشاطًا في الأشخاص الذين تناولوا السكر أو السكريات بعد تناول الأطعمة، بما في ذلك العسل وعصير البرتقال.
ومع ذلك، على مدى الخمس عقود الماضية، لم يتم تكرار نتائج هذه الدراسة حتى الآن، ولا توجد دراسات أخرى تثبت أن السكر يؤثر بشكل مباشر على جهاز المناعة.
ويقول بيتر مانكوسو، الأستاذ المساعد في علوم التغذية في جامعة ميشيجان، إن الشخص البالغ السليم صحيا، سيقوم بحرق السكريات البسيطة من نظامه في غضون ساعتين.
ويضيف مانكوسو، إن مرضى السكري فقط هم الذين يمكن أن تكون مستويات السكر في الدم لديهم عالية، بما يكفي لإضعاف وظائف المناعة.


السكر والالتهاب وجهاز المناعة

يرتبط دور السكر في كبت المناعة على الأرجح بالمدخول الكلي من السعرات الحرارية، ويقول مانكوسو، "إذا كان لديك كمية زائدة من السكر، فقد يكون لديك أيضًا كمية زائدة من السعرات الحرارية، مما يؤدي إلى السمنة، وهذا مرتبط بحالة مزمنة من الالتهاب أيضا.
ويُعتقد أن الالتهاب المزمن قد يطغى على جهاز المناعة لديك لأن الجسم يخوض بالفعل معركة مستمرة ضد الالتهاب، مما يجعله أقل قدرة على الاستجابة للتهديدات الأخرى.
ويمكن أن يضعف هذا كيفية عمل الخلايا والأعضاء، مما يزيد من خطر الإصابة بمجموعة من الأمراض بما في ذلك أمراض القلب والسكري والربو، وتظهر بعض الأبحاث وجود ارتباط بين استهلاك الفركتوز - أحد مكونات سكر المائدة المستخرج من قصب السكر والبنجر - مع الربو والتهاب الشعب الهوائية المزمن والتهاب المفاصل.
ويقول مانكوسو في هذه النقطة، "الدراسات التي تظهر الارتباط بين مستوى معين من تناول السكر والالتهاب، قد لا تفسر نقص الفواكه والخضروات والمكسرات والأسماك، والتي يُعرف أنها تقلل الالتهاب".
لذلك قد يلعب النظام الغذائي السيئ دورًا متساوًا مثل السكر الزائد عندما يتعلق الأمر بالالتهاب المزمن، وبما أننا لا نأكل بشكل عام السكر المركز- باستثناء بعض المشروبات المحلاة - فمن الصعب التفريق بين الاثنين.

اقرأ أيضا:

"إتيكيت الطعام".. روشتة نبوية ووصايا ملوكية

السكر والميكروبيوم

تقول كارولين تشايلدز، المحاضرة في علوم التغذية في الجامعة، إن البحث الجديد في البكتيريا الصحية التي تدعم جهازك المناعي، والذي تدعى الميكروبيوم، يعطي أيضًا تلميحات حول حقيقة أن تناول الكثير من السكر، بدلاً من الأطعمة الصحية، قد يؤثر على المناعة.
ويرتبط حوالي 70٪ من جهازنا المناعي بمراقبة بكتيريا الأمعاء والاستجابة لها، وتقول تشايلدز: "أنت تزرع مستعمرات بكتيريا مختلفة اعتمادًا على النظام الغذائي الذي تتناوله، حيث تعيش هذه البكتيريا على نفايات الأطعمة، وطعامها المفضل هو الألياف".
وتساعد بكتيريا الأمعاء على تحويل الألياف إلى أحماض دهنية قصيرة السلسلة لها تأثيرات مضادة للالتهابات، كما أنها تساعد الجسم على إنتاج الفيتامينات، بما في ذلك ما يصل إلى 86 ٪ من متطلباتنا اليومية من فيتامين B6، والذي يلعب دورًا أساسيًا في دعم الجهاز المناعي.
لذلك، عندما نستبدل الألياف بالسكر، فإننا نفشل في جني فوائد تعزيز المناعة التي تقدمها لنا هذه الكائنات الحية الدقيقة، ولا يزال الباحثون يستكشفون كيف يؤثر الميكروبيوم الصحي على الصحة العامة ، لكن الدراسات الأولية حتى الآن تضفي المصداقية على فكرة أن النظام الغذائي الصحي يلعب دورًا رئيسيًا.

ما هي كمية السكر الزائدة؟

توصي مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها بأن السكريات المضافة يجب أن لا تمثل أكثر من 10 ٪ من السعرات الحرارية اليومية، ومع ذلك يستهلك معظم الناس ما يقرب من 15-20 ٪ من السعرات الحرارية اليومية من السكريات المضاف ، ومعظمها يأتي في شكل مشروبات محلاة وحبوب.
وغالبًا ما يُشار إليها بالسعرات الحرارية "الفارغة" لأنها لا تضيف العناصر الغذائية إلى نظامك الغذائي مثل الفيتامينات والمعادن الأساسية، وغالبًا ما تحتوي الأطعمة المصنعة على السكريات المضافة بكميات كبيرة، وهذا هو السبب الذي يجعل من المهم إلقاء نظرة على ملصقات السكريات المضافة علي الأطعمة المعلبة التي نتناولها.

اقرأ أيضا:

المستكة كثيرة الفوائد.. ويمنع تناولها في حالات معينة

إذا تناولت السكر اختر الأطعمة الكاملة

تناول المزيد من الأطعمة غير المصنعة بدلًا من الأطعمة السكرية يضمن لك استهلاك العناصر الغذائية والألياف الرئيسية، وفي حين تحتوي الفاكهة على السكريات، إلا أنها تحتوي أيضًا على الألياف، مما يبطئ معدل الهضم، ويحافظ على استقرار مستويات السكر في الدم، وهذا هو السبب في أن تناول الحلوى بعد الوجبة، التي يفضل أن تحتوي على الكثير من الخضار، قد تكون أفضل لجسمك وأسنانك من الحلويات وحدها.
ويقول إيان مايلس، أخصائي المناعة ورئيس الأبحاث الطبية بالمعاهد الوطنية للصحة الأمريكية، "الألياف هي نظام توازن الطبيعة، فعندما تأكل تفاحة، على سبيل المثال، تحتوي على الألياف التي قد تقاوم التأثيرات الالتهابية من السكر.
ولكن إذا قمت بتحويل تلك التفاحة إلى عصير، فعندئذ ستقوم بتجريد التفاحة من الألياف، وبالتالي تفقد تأثير التوازن بين السكر والألياف.


تجنب المحليات الصناعية

قد يؤدي استبدال المحليات الاصطناعية بالطبيعية إلى تقليل السعرات الحرارية، لكن الأبحاث ربطتها بالفعل بالسمنة وأمراض القلب والأوعية الدموية وداء السكري من النوع 2، وليس من الواضح لماذا يحدث ذلك حتى الآن، ولكن هذه الإضافات قد تغير الطريقة التي نعالج بها الطعام، وتقودنا إلى التوق إلى السكر الحقيقي.
لذا ربما يكون من الأفضل التمسك بالسكر من الأطعمة الكاملة مثل الفواكه والخضروات بجرعات صغيرة، ويقول تشايلدز، "ربما نحتاج إلى البدء في التفكير في الأطعمة السكرية كشيء نادرًا ما نتناوله يوميًا، مع محاولة صرف انتباهنا عن الأطعمة التي تحتوي علي سكريات اصطناعية، واستبدالها بأطعمة طبيعية تحتوي علي السكر الطبيعي الصحي".

اقرأ أيضا:

شاهد.. رحلة سفاري تتحول إلى لحظات رعب بعد هجوم نمر بنغالي

اقرأ أيضا:

الكوارع أكلة شتوية تبعث الدفء وتحسن الأداء الجنسي.. تعرف على فوائدها

الكلمات المفتاحية

السكريات السعرات الحرارية المناعة الجهاز المناعي السكر

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled ربما لن يؤدي السكر الزائد الذي تتناوله إلى إضعاف جهاز المناعة لديك مباشرةً، ولكن استهلاك الكثير من السعرات الحرارية قد يؤدي إلى ذلك.