أخبار

لهذه الأسباب.. لا تتخل أبدًا عن وجبة الغذاء

صليت في العمل فأبطل زميلي صلاتي لأن ملابسي ضيقة؟

من وحي القرآن.. شيئان تحل بهما أي أزمة في حياتك

صحة بالجسد وقوة في العبادة.. بماذا نصحهم النبي؟

هل تعاني من مقدمات السكري.. إليك الحل؟

المفهوم الأوسع للصدقة في الإسلام

انتقض وضوئي أثناء الطواف حول الكعبة.. فماذا أفعل؟

عوض الله إذا حل أنساك ما كنت فاقدًا

كيف تعرفين شريك الحياة المناسب من غيره؟

جهنم وزفراتها .. كيف يردّها النبي عن الخلائق؟

فضائل الصلاة على سيدنا النبي الكريم.. وبالأخص يوم الجمعة

بقلم | فريق التحرير | الجمعة 12 يونيو 2020 - 02:37 ص
Advertisements
الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم، لاشك مقبولة مائة بالمائة، فأنت ما صليت صلاة على رسول الله إلا وقُبلت لا محالة، بل ويصلي الله بها عليك عشرة، مصداقا لقوله تعالى في صورة الأحزاب: "إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ ۚ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا (56)".
وعلى كل مسلم أن يعلم أن الصيغة المثلى للصلاة على النبي صلى الله عليه سولم، هي الصيغة الإبراهيمية من التشهد، "اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد"، لذا فإن أي مسلم يبدأ الدعاء بالصلاة على رسول الله ثم يدعو ثم ينهي بصلاة أخرى على النبي الكريم، فأن الدعاء لا شك مستجاب لأنه عز وجل حيي كريم لا يمكن أن يقبل الصلاتين على رسول الله صلى الله عليه وسلم ويسقط ما بينهما.
والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من عظمتها أنك تفعل ما يفعله الله وملائكته من الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم، مع الفارق بالطبع بين صلاة الله سبحانه وتعالى والملائكة التي تكون ثناءً وتشريفًا بينما صلاتنا نحن تكون دعاءً إلى الله تعالى أن يعلي قدر نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ويعظم من شأنه.

اقرأ أيضا:

صليت في العمل فأبطل زميلي صلاتي لأن ملابسي ضيقة؟وصلاتنا على الرسول الكريم تبلغه، ويبلغه سلامنا، وترد بعشرة من الله عز وجل، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «من صلى علي صلاة واحدة صلى الله عليه بها عشرا». ويقول أيضًا صلى الله عليه وسلم، "ما من أحد يسلم عليّ إلا رد الله عليّ روحي حتى أرد عليه".
وفيما ورد في فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم، ما روى الترمذي في سننه عن أبي بن كعب قال: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذهب ثلثا الليل قام فقال: يا أيها الناس اذكروا الله، اذكروا الله، جاءت الراجفة تتبعها الرادفة، جاء الموت بما فيه، جاء الموت بما فيه، قال أبي: قلت يا رسول الله إني أكثر الصلاة عليك، فكم أجعل لك من صلاتي؟.. فقال: ما شئت، قال: قلت: الربع، قال: ما شئت، فإن زدت فهو خير لك، قلت: النصف، قال: ما شئت فإن زدت فهو خير لك، قال: قلت: فالثلثين، قال: ما شئت فإن زدت فهو خير لك، قلت: أجعل لك صلاتي كلها، قال: إذا تكفى همك ويغفر لك ذنبك".

اقرأ أيضا:

انتقض وضوئي أثناء الطواف حول الكعبة.. فماذا أفعل؟

فضل الصلاة على سيدنا النبي الكريم يوم الجمعة

وكانت لجنة الفتاوى الإلكترونية، بدار الإفتاء المصرية، قد ردت على سؤال أحد الأشخاص يسأل فيه عن فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلم يوم الجمعة.
وقالت "الإفتاء" إن "الإكثار من الصلاة على النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ من أقرب القربات، وأعظم الطاعات، وهو أمرٌ مشروعٌ بنص الكتاب والسنة وإجماع الأمة: فأما الكتاب: فقوله تعالى: ﴿إِنَّ اللهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا﴾ [الأحزاب: 56].
وأشارت "الإفتاء" إلى أنه أما من السنة فقد وردت أحاديث كثيرة تبين فضل الصلاة على النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ، وخاصة في يوم الجمعة؛ فعَنْ أَوْسِ بْنِ أَوْس رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ: «إِنَّ مِنْ أَفْضَلِ أَيَّامِكُمْ يَوْمَ الْجُمُعَةِ، فِيهِ خُلِقَ آدَمُ، وَفِيهِ النَّفْخَةُ، وَفِيهِ الصَّعْقَةُ، فَأَكْثِرُوا عَلَيَّ مِنَ الصَّلَاةِ فِيهِ، فَإِنَّ صَلَاتَكُمْ مَعْرُوضَةٌ عَلَيَّ»، فَقَالَ رَجُلٌ: يَا رَسُولَ اللهِ كَيْفَ تُعْرَضُ صَلَاتُنَا عَلَيْكَ وَقَدْ أَرَمْتَ -يَعْنِي بَلِيتَ-؟ فَقَالَ: «إِنَّ اللهَ قَدْ حَرَّمَ عَلَى الْأَرْضِ أَنْ تَأْكُلَ أَجْسَادَ الْأَنْبِيَاءِ» أخرجه أبو داود وابن ماجه في "سننيهما".
وتابعت "وعن أبي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ: «خَيْرُ يَوْمٍ طَلَعَتْ فِيهِ الشَّمْسُ يَوْمُ الْجُمُعَةِ، فِيهِ خُلِقَ آدَمُ عَلَيْهِ السَّلَامُ، وَفِيهِ أُدْخِلَ الْجَنَّةَ، وَفِيهِ أُخْرِجَ مِنْهَا» أخرجه النسائي في "سننه".
ولفتت "الإفتاء" إلى أنه للمزيد من الأحاديث في فضل الصلاة على النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ، فقد جمع كثيرًا منها الإمام النووي الشافعي رحمه الله تعالى في كتابه "رياض الصالحين"، كما جمع كثيرًا من أحاديث فضل الصلاة على النبي يوم الجمعة الحافظُ السخاوي رحمه الله تعالى في كتابه "القول البديع في الصلاة على الحبيب الشفيع".

اقرأ أيضا:

ما حكم الأم التي تفضل أحد الأبناء على الآخر؟

اقرأ أيضا:

ما حكم من يصلي الجمعة وينام أثناء الخطبة؟.. أمين الفتوى يجيب

الكلمات المفتاحية

النبي الصلاة على النبي يوم الجمعة الإسلام المسلمين الجمعة

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم، لاشك مقبولة مائة بالمائة، فأنت ما صليت صلاة على رسول الله إلا وقُبلت لا محالة، بل ويصلي الله بها عليك عشرة