أخبار

تناول الألياف قبل جراحة سرطان القولون والمستقيم يقلل مخاطر المضاعفات

ماذا يحدث لأجسامنا عندما نصاب بالتوتر؟

إياك أن تكذب الكذبة وتصدقها

لهذه الأسباب.. لا تتخل أبدًا عن وجبة الغذاء

صليت في العمل فأبطل زميلي صلاتي لأن ملابسي ضيقة؟

من وحي القرآن.. شيئان تحل بهما أي أزمة في حياتك

صحة بالجسد وقوة في العبادة.. بماذا نصحهم النبي؟

هل تعاني من مقدمات السكري.. إليك الحل؟

المفهوم الأوسع للصدقة في الإسلام

انتقض وضوئي أثناء الطواف حول الكعبة.. فماذا أفعل؟

شلّت يده وطعن 75 طعنة.. والنبي يلقبه بـ "الخير.. الجود.. والفياض"

بقلم | عامر عبدالحميد | السبت 06 يونيو 2020 - 10:44 ص
Advertisements
كان قديم الإسلام، ومن المهاجرين الأولين، قاتل حول النبي صلى الله عليه وسلم قتلا في يوم أحد، لم يسبقه إليه أحد، حتى جعل الصديق أبو بكر رضي الله عنه يقول عن يوم أحد : " ذلك يوم كله لطلحة".
أبو محمد طلحة بن عبيد الله، أمه " الصعبة بنت الحضرمي"،  أخت الصحابي العلاء بن الحضرمي أسلمت وأسلم طلحة قديما وبعثه رسول الله مع سعيد بن زيد قبل خروجه إلى بدر يتجسسان خبر العير فمرت بهما فبلغ رسول الله صلى الله عليه وسلم الخبر فخرج ورجعا يردان المدينة ولم يعلما بخروج النبي صلى الله عليه وسلم فقدما في اليوم الذي لاقى فيه رسول الله. صلى الله عليه وسلم المشركين فخرجا يعترضان رسول الله فلقياه منصرفا من بدر فضرب لهما بسهامهما وأجرهما فكانا كمن شهدها.

شجاعته يوم أحد


وشهد طلحة أحدا وثبت يومئذ مع رسول الله. صلى الله عليه وسلم ووقاه بيده فشلت إصبعاه وجرح يومئذ أربعا وعشرين جراحه ويقال كانت فيه خمس وسبعون بين طعنة وضربة ورمية.
وسماه رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أحد "طلحة الخير" ويوم غزوة ذات العشيرة طلحة الفياض ويوم حنين طلحة الجود.
وكان له من الولد محمد الملقب بـ" السجاد"، لكثرة عبادته، قتل معه يوم الجمل، ولما رآه الإمام علي رضي الله عنه حزن عليه وقال :" قتله بر أبيه".
 وأنجب أيضا عمران وموسى وإسماعيل وإسحاق وزكريا ويوسف، وكان يسمي أبناءه على أسماء الأنبياء.
 عن عبد الله بن الزبير قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول يومئذ يعني يوم أحد: "أوجب طلحة حين صنع برسول الله صلى الله عليه وسلم ما صنع" يعني حين برك له طلحة فصعد رسول الله صلى الله عليه وسلم على ظهره.
قال أبو بكر الصديق :  كنت أول من جاء يوم أحد فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم ولأبى عبيدة بن الجراح: "عليكما" يريد طلحة وقد نزف فأصلحنا من شأن النبي صلى الله عليه وسلم ثم أتينا طلحة في بعض تلك الحفار فأذابه بضع وسبعون أو اقل أو أكثر بين طعنة وضربة ورمية وإذا قد قطعت إصبعه فأصلحنا من شأنه.

اقرأ أيضا:

عوض الله إذا حل أنساك ما كنت فاقدًا

يحمي النبي بيده المشلولة


وعن قيس قال رأيت يد طلحة شلاء وقى بها النبي صلى الله عليه وسلم يوم أحد.
وعن موسى بن طلحة عن أبيه طلحة بن عبيد الله قال لما رجع رسول الله صلى الله عليه وسلم من أحد صعد المنبر فحمد الله وأثنى عليه ثم قرأ هذه الآية: " رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه"، فقام إليه رجل فقال يا رسول الله من هؤلاء فأقبلت وعلي ثويان أخضران فقال أيها السائل هذا منهم.
وعن سعدى بنت عوف قالت دخل علي طلحة ورأيته مغموما فقلت ما شأنك فقال المال الذي عندي قد كثر وقد كربني فقلت وما عليك اقسمه فقسمه حتى ما بقي منه درهم.


الكلمات المفتاحية

أبو محمد طلحة بن عبيد الله الصحابة الإسلام غزوة أحد

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled كان قديم الإسلام، ومن المهاجرين الأولين، قاتل حول النبي صلى الله عليه وسلم قتلا في يوم أحد، لم يسبقه إليه أحد، حتى جعل الصديق أبو بكر رضي الله عنه يقو