أخبار

هل تعاني من تساقط الشعر؟ إليكِ 14 نصيحة فعالة ستساعدك في الحفاظ على شعرك

هل تقبل توبة من ارتكب كبيرة ثم تاب إلى الله عز وجل؟.. أمين الفتوى يجيب

إهداء لكل من يعزم على التوبة: قصة العاصي والمطر ‬.. يسردها عمرو خالد

فتاة لـ"عمرو خالد": أبي وأمي من الشخصيات الصعبة جدا.. ما العمل؟

دعاء في جوف الليل: اللهم فرّج همّي بجودك وعطائك وأزل كربتي بسلطنتك واقتدارك

هل تعاني من مشاكل جلدية؟.. إليك 5 فوائد مثبتة علمياً لفيتامين سي للعناية بالبشرة

كيف يمكن أن ‫تعالج القلق في حياتك؟.. عمرو خالد يجيب

حديث قدسي يريح نفسك ويطمئن فؤادك .. يكشفه عمرو خالد

بصوت عمرو خالد.. دعاء مستجاب لقضاء الديون

هل يجوز للبنت أن تعرض نفسها للزواج عبر مواقع التواصل؟.. الأزهر للفتوى يجيب

كيف أتوكل على الله؟.. هذه أيسر الطرق

بقلم | محمد جمال حليم | الاثنين 01 يونيو 2020 - 08:43 م
Advertisements
هل استشعرت يوما أن يكون الله وكيلك.. فالتوكل هو العلم بكفاية الرب تعالى للعبد، ويحصل التوكل بالعلم الجازم بأن كل شيء مملوك لله تعالى، وأنه وحده المتصرف في هذا العالم، ثم العلم مع ذلك بسعة رحمته، وأنه أرحم بعبده من الأم بولدها.
يقول  الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد في شرحه لاسم الله الوكيل أن الوكيل هو أقوى اسم من أسماء الله الحسنى؛ فهو الذي يضمن لك الاستقرار في الحياة، فلا تخاف من أي مشكلة في حياتك، مصداقًا لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من أراد أن يكون أقوى الناس فليتوكل على الله.
معنى التوكل:
وأضاف في سياق شرحه لمعنى اسم الله الكريم في برنامجه الرمضاني "كأنك تراه"، أن "التوكل على الله يكون بالقلب، واللسان، في كل أمور حياتك، فتستقر روحك بأنك وكلت الله تعالى في كل أمور حياتك، لماذا؟ لأنك وكلت الله في كل أمورك، فأنت لم توكل شخصًا عاديًا، ولكنك وكلت الله سبحانه وتعالى".
وبالنظر إلى معنى أن تتخذ الله وكيلا أن تسلم الأمر له وتجعل الله ضامنا لك وكلك يقين بالله أن ين يخزيك ولن يضرك وسوف تحصل على أفضل النتائج.
منهى رائع تسشعره وأنت متوكل على الله يمكن أن أبسط لك المعنى للتقريب فقط أنت إن كان لك مال او جاه منص أو والد له شأن أو عائلة ساعتها تشعر بالأمان ولا تستشعر النقص والخوف إلا إن سلبت من إحدى هذه اللأشياء التي تعتمد عليها ولله المثل الأعلى إن جعلت الله وكيلا لك فسوف تسشعر براحاة وطمأنينة تلازمك ما صدقت في توكلك على اله.
والعجيب أنه لا يمكن أن يأتي اسم الله الوكيل في القرآن الكريم إلا وهو مرتبط بعظمة السماوات والأرض، وكأن الله يخبرك انظر إلى من وكلت وقدرته، فيقول الله تعالى: "رب المشرق والمغرب لا إله إلا هو فاتخذه وكيلًا، هو الذي يدعوك أن تتخذه وكيلًا فهو رب المشرق والمغرب، وكل الآيات بها طريقة معينة استعراض عظمة الله، فهو يأتيك بكل ما تريد من المشرق للمغرب".
فإذا علم العبد بأن الله غني وأنه قدير، وأنه رحيم. وعلم أنه لا يعجزه سوق ما فيه مصلحته إليه؛ فوض أمره إلى ربه تعالى، موقنا بحسن تدبيره وجميل اختياره.
وعلم أن اختياره له خير من اختياره لنفسه؛ لأن الأمر كما قال الله: وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ".
وسائل معينة:
ولكي تحصل التوكل على الله اجتهد في العرف على معاين التوكل وسير التابعين والصحابة وحالهم مع الله، اعلم أن العباد مجرد أسباب، وحصول النفع أو الضرر منهم إنما هو بخلق الله وتقديره، فالله هو خالق السبب والمسبب، ولا ينفي هذا أن الله خلق للعباد مشيئة وقدرة وإرادة بها تقع أفعالهم، لكن الكل مخلوق لله تعالى.
ولكون الناس ينفعون ويضرون ظاهرا، شرع لنا شكر من يحسن إلينا، لكن مع هذا فينبغي أن يكون القلب ملتفتا إلى أن المسبب هو الله وحده سبحانه، وهو الذي أجرى الخير على يد هذا المخلوق، وجعله سببا لذلك، وكذا يقال في جانب الشر.
ثم اعلم أن التوكل ليس لفظا يقال باللسان، لكنه أمر باطني يتحقق به القلب، فمهما قال العبد بلسانه: توكلت على الله، وقلبه خلو من ذلك؛ فإن هذا لا ينفعه، والله مطلع على السرائر وما تكنه الضمائر.
فإذا اطلع من قلبك على التفويض والتوكل عليه وحده، لم تحتج مع ذلك إلى قول باللسان، ثم إنك تقول في كل ركعة من ركعات صلاتك: إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ {الفاتحة:5}.
فعليك أن تتحقق بهذه الآية، فلا تستعين إلا بالله تعالى على أمورك كلها، عالما أنه لا يأتي بالحسنات إلا هو، ولا يدفع السيئات إلا هو سبحانه وبحمده.

الكلمات المفتاحية

الوكيل اسماء الله الحسنى التوكل على الله

موضوعات ذات صلة