أخبار

كيف تطمئن على صحتك الجنسية قبل الزواج؟

هيئة كبار العلماء : ٣٣٧ باحثًا ‏ يشاركون في مسابقة الأزهر للبحوث .. الاجتهاد وفق قواعد العصر

7نصائح ذهبية لتجنب زيادة الوزن خلال فصل الشتاء ..عليك بها للتمتع بقوام ممشوق

أذكار المساء .. من قالها كان حقا علي الله أن يرضيه يوم القيامة

"والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار" من هم المقصودون بذلك؟ (الشعراوي يجيب)

مشروب شائع يقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان.. تعرف عليه

5 مصائب تصيب الحاسد.. ونهاية مروعة لوزير المعتصم

"إتيكيت الطعام".. روشتة نبوية ووصايا ملوكية

نعيش في علاقات مضطرين لها.. الغربة الحقيقية

هل أصبحنا نصدق كلام مدرائنا.. ونشكك في كلام الله؟!

بعد رفع الحظر.. 7 أشياء خطر عليك فعلها

بقلم | ناهد إمام | السبت 23 مايو 2020 - 01:37 ص
Advertisements
قامت بعض الدول برفع الحظر جزئيًا، وبعد أسابيع قليلة ستقوم دولًا أخرى بالفعل نفسه، إلا أن هذا التخفيف من الإجراءات والتدابير الاحترازية المفروضة في العديد من الدول التي تكافح انتشار فيروس كورونا التاجي، ربما يشعر المواطنون بالأمان الزائف ويظنون أنهم نجوا من الوباء الفتاك، وبالتالي يطلقون العنان لأنفسهم ويسمحون لمشاعرهم بالسيطرة عليهم، وبالتالي يعرضون حياتهم لخطر الإصابة بالفيروس أو نشر العدوى من جديد.

لذا لابد من التوعية بعدد من المخاطر التي من الممكن التعرض لها ووجوب اتخاذ الحيطة والحذر:
أولًالا تتوقف عن ارتداء الكمامة
لا تنزع الكمامة عن وجهك عند التسوق، وفي أماكن العمل، وكل الاماكن المغلقة التى سترتادها، فتخفيف الإجراءات لا يعني زوال الخطر، وكذلك كن متيقنًا من أن الحياة لن تعود إلى ما كانت عليه سريعًا، على سبيل المثال من المتوقع وضع فواصل زجاجية بين الطاولات في المطاعم، وكذلك سيصبح التسوق الإلكتروني البديل للتسوق الطبيعي والانتقال في المتاجر.

ثانيًا: لا تشعر  بالأمان الزائف
كن حذرًا، وواقعيًا، فأنت لا تعرف ما سيأتي بعد، ولا ما يحمله المستقبل.
ربما تشعر بالراحة والأمان عندما تعلم أن وباء كورونا قد انتهى أخيرًا، ولكن مع الأسف هذه المشاعر زائفة، لأننا لا نعلم ماذا سيحدث لاحقًا، ربما بعد الإعلان عن انتهاء الوباء تظهر حالات جديدة كما حدث في سنغافورة وفي هونج كونج، والأسوأ من ذلك أن تصيب البلد موجة جديدة من العدوى.

ثالثًا: لا تخطط لسفر طويل  
لابد من بالحذر و التحلي بالصبر، ومقاومة الإغراءات المتمثلة في الأسعار المنخفضة التي تقدمها شركات الطيران والفنادق، وألا تخطط لرحلة سفر طويلة بعد طول عزل في المنزل.
حتى إذا كنت تفكر في أنك ستواظب على ارتداء أقنعة الوجه وستحافظ على قوانين التباعد الاجتماعي، فإنه سيكون من المستحيل تجنب الاختلاط في المطارات وداخل الطائرات، وتذكر أن حركات الانتقال بين الدول كانت أحد الأسباب الرئيسة لتفشي الوباء.
 

اقرأ أيضا:

"إتيكيت الطعام".. روشتة نبوية ووصايا ملوكية
رابعًا: لا تقم  حفلات واجتماعات 
حافظ على التباعد الاجتماعي، فهو السبيل الوحيد الآمن والمضمون لعدم العدوى.
 فإقامة حفلة في منزلك بمجرد انتهاء الوباء أو الإعلان عن تخفيف الوباء سيتسبب في نشر العدوى بين الأشخاص،  وحتى إذا جرى فتح المطاعم أو المقاهي فلا يعني ذلك أنك قادر على قضاء وقت مع أصدقائك بداخلها، يُستحسن بأن تتجنب التجمعات حتى الإعلان عن إصدار لقاح يعالج المرض.

خامسًا: لا تتوقف  عن غسل يديك
واصل القيام بالأمور الشائعة أو المتعارف عليها التي تتعلق بالنظافة الشخصية، داوم على غسل اليدين باستمرار، فتخفيف القيود لا يعني بالضرورة أن الوباء انتهى، لا تتخلى عن التدابير الاحترازية حتى يُعلن عن عقار لعلاج المرض الناتج عن الفيروس، وتذكر أنه ربما تكون هناك مبررات وأسباب اقتصادية وراء فتح المدارس والمشاريع التجارية، ولكن الفيروس سوف يواصل انتشاره لأنه لا ينصاع لأوامر أحد.

.سادسًا:  لا تختلط بأشخاص  مُعرضين لخطر الإصابة
ضع في اعتبارك أن كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة هم الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس، لذلك تجنب الأحضان الدافئة والقبلات، ولا تختلط بهم قبل الإعلان عن إنتاج عقار فعال يحمي الجميع من خطر الإصابة بكورونا، مع الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي وغسل اليدين باستمرار.

سابعًا:  لا تذهب  إلى الجيم بدون خطة
قد تكون الصالات الرياضية من أكثر الأماكن التي يتعرض فيها الناس إلى الإصابة بالوباء، خاصة مع الاختلاط المستمر بين روادها، وكذلك تعرقهم واستخدامهم لنفس الأدوات والألعاب الرياضية، مهما تم تعقيمها.
لذا لا تنزع كمامتك لو قررت الذهاب إليه، ولا تبق طويلًا، واحرص على التباعد الاجتماعي داخله.

اقرأ أيضا:

المستكة كثيرة الفوائد.. ويمنع تناولها في حالات معينة

اقرأ أيضا:

شاهد.. رحلة سفاري تتحول إلى لحظات رعب بعد هجوم نمر بنغالي


الكلمات المفتاحية

رفع الحظر السفر خطر كمامة غسل اليدين كورونا عدوى

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled قامت بعض الدول برفع الحظر جزئيًا، وبعد أسابيع قليلة ستقوم دولًا أخرى بالفعل نفسه، إلا أن هذا التخفيف من الإجراءات والتدابير الاحترازية المفروضة في الع