أخبار

تريد أن يكون يقينك فى الله ١٠٠% ؟ .. طرق بسيطة تفعلها كل يوم ولكنك لا تعلم

هل تجوز صلاة الضحى في جماعة؟.. أمين الفتوى يجيب

معنى لا إله إلا الله وعلاقته بطاقة وقوة النفس واستعادة حيويتها.. لا تفوتك

فيتامين د.. كل ما تريد معرفته عن أهميته ومصادره ومخاطر نقصه بالجسم

دعاء في جوف الليل: اللهم ألّف بين قلوبنا واصلح ذات بيننا واهدنا سبل السلام

نصيحة غالية من عمرو خالد: بر أمك قبل أن تفقدها.. (قصة مؤثرة)

كيف تتخلص من الغفلة والسرحان في الصلاة؟.. "الإفتاء" تجيب

بصوت عمرو خالد.. ابدأ يومك بدعوة مستجابة لأمك

السر العجيب فى الآية التى تريحك فى مواجهة متاعب الحياة.. يكشفه عمرو خالد

الإنفلونزا والسكر.. إليك كل ما تريد معرفته عن طرق العلاج والوقاية

فرطت في أول رمضان أشعر بالندم هل يمكن أدرك؟

بقلم | superadmin | الاحد 17 مايو 2020 - 11:20 م
أحيانا كثيرة يشعر الإنسان الخير بعد فوات أوانه أو جزء منه ويشعر بالندم وتظلم الدنيا أمام عينه ولا يدري ماذا يفعل.
وفي هذه الحالة ننصح بعدم الاستمار في الشعور الذي قد يورثك الإحباط حيث ستشعر أنه لا فائدة وقد مضى اكثر الوقت .. لكن عليك أن تجعل هذا الإحساس بالتقصير وقودا لك وتقوم من رقدتك وتشحذ همتك وتقبل على الله من جديد.
احرص على الأيام الباقية ولتعلم أنها فيه متسع للتوبة والآوبة فلم يغلق الباب فاجتهد في الطاعة ولا تتباطأ الخطى.
الليالي الوترية:
نعم مضت بعض الليالي الوترية حيث انقضى منها ليلة الأربعاء الماضى، واليوم الجمعة 22 رمضان تحل الليلة الثانية "ليلة 23"، لكن هناك متسع ولا تزال هناك فرصة فالليلة  هي الثالثة من الليالى  وعليه فلا يزال هناك والأحد 24 رمضان "ليلة 25 "، والثلاثاء 26 رمضان "ليلة 27"، والخميس 28 رمضان "ليلة 29"، فلنحرص على ما تبقى منه وندعو الله بإخلاص أن يكشف الغمة عن الأمة إنه قريب سميع الدعاء، فلا تعجز وابدأ جادا موقنا بإجابة دعائك ورفعة شانك.
العبرة بمن صدق:
اعلم أن العبرة ليست بمن سبق لكنها بمن صدق.. وأن دعوة واحدة لو صدقت فيها يرفعك الله
فتدرك ثواب الأولين والأخرين.. تغير حالك وتبدل وجهتك ما تبقى لك.
أفضل الطاعات:
احرص في هذه الليالي جميعها على الدعاء والذكر والصلاة وقراءة القرآن وجدد التوبة ورد الحقوق وتجاوز واعف عمن ظلمك حتى يرفعك الله ويغفر له وتدرك ما فاتك.


الكلمات المفتاحية

ليلة القدر العشر الأواخر رمضان توبة

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled أحيانا كثيرة يشتعر الإنسان الخير بعد فوات أوانه أو جزء منه ويشعر بالندم وتظلم الدنيا أمام عينه ولا يدري ماذا يفعل؟