أخبار

8 ارشادات لتغذية جيدة لطفلك أثناء الاستذكار

7فوارق لا يدركها الكثيرون بين الصلاة المكتوبة و قيام الليل ..انقطاع عن الدنيا وبناء للدار الآخرة

مقابر متعددة الطوابق ..هل تجوز شرعا في ظل زيادة أعداد الموتى بسبب كورونا ؟

مكملات غذائية طبيعية تساعد على تغييّر تكوين الجسم وفقدان الوزن

5أضرار للنوم بدون إزالة الماكياج.. شيخوخة الجلد أحدها

إن شاء الله.. مصطلح إيماني لكن بعض المسلمين أساء استخدامه.. وأصبح معتمدًا بقواميس أجنبية

أخاف الرجوع إلى المعاصي.. ماذا أفعل؟

أقسمت علي عدم حضور زفاف أحد اقاربي فنهرني أبي واضطررت للذهاب فهل علي كفارة ؟

6أخطاء عليك تجنبها خلال التمارين الرياضية للحصول علي جسم رشيق .. تعرف عليها

أذكار المساء ..من قالها مائة مرة غفرت له خطاياه الإ الكبائر

بالعافية والخير.. اربط دعاءك دائمًا بهاتين الكلمتين

بقلم | عمر نبيل | الجمعة 15 مايو 2020 - 09:16 ص
Advertisements
عزيزي المسلم، كن فطنًا في دعائك واربطه دائمًا بالعافية والخير، فإنك لا تدري لعل ما تريده هو شر لك.
يقول تعالى: «وَيَدْعُ الْإِنسَانُ بِالشَّرِّ دُعَاءَهُ بِالْخَيْرِ ۖ وَكَانَ الْإِنسَانُ عَجُولًا».. وهو ما يؤكده الإمام أحمد بقوله: «دعوت الله أن أحفظ القرآن ولم أقل وأنا في عافية، فلم أحفظه إلا في السجن».
الله عز وجل استجاب له الدعاء، وهو في أمر عظيم، لذا حينما تسأل الله عز وجل أي من أمور الدنيا، انه دعائك بأن يحدث ذلك وأنت في كامل العافية والخير.. فلا تدري لعل ما يحدث هو خير لك أم شر، أو أن يحدث وأنت لست بخير.. فاحذر دائمًا.

ما وراء الدعاء


كثير منا لا يدري ما وراء الدعاء، فيدعو، ويكرر الدعاء، وهو لا يدري أن ما يقوله ربما يؤخذ عليه، فهذه سيدة كانت تسأل الله عز وجل أن يرزقها بملايين الجنيهات وهي لا تتعب أو تكد، وبعد عمر طويل، قتل ولده، فجاؤوها ومنحوها ثلاثة ملايين دية ابنها.. انظر كيف تحقق الدعاء؟.
ويروى في عالم السينما أن الممثل الشهير أنور وجدي، كان يسأل الله عز وجل دائمًا أن يرزقه مليون جنيه، وحينما بلغ هذا المبلغ، كان قد أصيب بمرض خطير، ما لبث أن توفي بعدها.. إذن العافية هي أهم ما يهم الإنسان، لذا اسأل الله كل شيء، لكن وأنت في عافية وخير.. فلا تدري متى يأتيك الدعاء، وهل أنت على خير أم ماذا؟.

اقرأ أيضا:

المخدرات تقوض الأمم وتهدر طاقاتها.. كيف نتجنبها؟

هكذا يكون الدعاء


عزيزي المسلم، حتى تسأل الله عز وجل بالشكل المناسب، تعلم كيف يكون الدعاء المناسب، فمن أراد المال فليقل: «اللهم أرزقني المال وأنا في خير وعافية في ديني ودنياي»، وأما من أراد الزوجة فليقل: «اللهم ارزقني زوجة صالحة تعين عليّ أمر الدنيا والآخرة»، وكذا المرأة تقول: «اللهم ارزقني زوجًا صالحا يعين عليّ أمر الدين والدنيا»..
قد يقول قائل، وهل لا يعلم الله عز وجل نياتنا ونحن نسأله أمور الدنيا والآخرة، وهل من الممكن أن يسأل أحدهم الله عز وجل، وهو يتصور أن يأتيه الخير، وهو في غير عافية!..
بالتأكيد الله عز وجل يعلم كل ما يدور في نوايانا، لكن ما الذي يمنع أن نتقن الدعاء؟.. اسأله الخير كله، ولا تتردد، ثم اربطه بالعافية، فما الذي يضرك إن طلبت العافية مع كل أمور حياتك؟!

الكلمات المفتاحية

الدعاء الصحة العافية المرض

موضوعات ذات صلة