أخبار

بديل طبيعي للحبة الزرقاء.. يعزز الرغبة الجنسية ويخفض مستويات السكر والكوليسترول

9 خطوات للتغلب على الخجل من الزوج في العلاقة الحميمية

زيد بن الخطاب يضرب أروع الأمثلة في التضحية والفداء .. تعرف على سيرته

5 مخاطر يجلبها لك تناول ماء الليمون بكثرة .. عليك بهذه الطريقة لتجنب مشاكله

أذكار المساء .. من قالها حماه الله من مصائد الشيطان

شيئان تفتقدهما لاكتمال عملك وتعزيز فرص نجاحك في الدنيا والآخرة

هل بطانة الرحم المهاجرة مرض مستجد؟

في اليوم العالمي للقهوة.. ما لا تعرفه عن صاحبة السعادة

دراسة: أصحاب الاضطرابات النفسية أكثر عرضة للوفاة بكورونا

"وجنات لهم فيها نعيم مقيم".. هل يمكن أن يعيش الإنسان في نعيم وحياته مليئة بالمنغصات؟ (الشعراوي يجيب)

مخارج الحزن من القرآن.. 11 وسيلة للتغلب على أوجاعك وآلامك

بقلم | عمر نبيل | الجمعة 08 مايو 2020 - 12:34 م
Advertisements


الحزن من المشاعر التي تسيطر على الإنسان بشكل يجعله لا يشعر إلا به فقط.. وكأنه لا يملك أي مشاعر أخرى.. ومهما ضحكت أو سعدت وفرحت.. تشعر أنك لا ترتاح إلا به! بل أنك أحياًنا من غيره تستغرب نفسك وتشعر بالخضة..

لماذا نحزن ؟


نحزن حينما تحدث أمور غير تلك التي نريدها، (إحباط - فراق - قلق - خوف - انتظار - خذلان - سقف توقعات - الذكريات - المستقبل - الصدمات ..).. لو ركزت ستجد أن كل تفصيلة في حياتك يسيطر عليها الحزن .. حتى اللحظات المفرحة تعيشها بسرعة وتعود مجددًا!

ماذا بعد!


صعب جدًا أن تستمر الحياة بهذا الشكل، وحينها ستكون كأن تضحك على نفسك لو منتظر الظروف والناس والأحداث تتغير لأجلك، أو حتى يقل حزنك.

لذا لابد أن نتفق أنه من الصعب إلغاء الشعور بالحزن !.. لأن الحزن مهم جدًا ويعتبر من أهم المشاعر التي تجعلك تلجأ لله عز وجل وتتعرف على قدراته ..

لكن لابد أن نعرف كيف نحزن ؟ ولماذا نحزن ؟ وعلى ماذا نحزن؟

حزن وأنت مطمئن .. حزن لا يدمرك .. ولا يشوه فيك .. ولا يعجزك .. ولا يؤثر على رسالتك وحياتك وحياة من حولك.

مخارج الله من الحزن


المولى عز وجل وضع لنا ١١ مخرجًا في القرآن للحزن:


1- "فَمَن تَبِعَ هُدَايَ فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ "

2- "مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ"

3- "بَلَىٰ مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ أَجْرُهُ عِندَ رَبِّهِ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ"

4- "الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ثُمَّ لَا يُتْبِعُونَ مَا أَنفَقُوا مَنًّا وَلَا أَذًى ۙ لَّهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ "

5-"الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُم بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ سِرًّا وَعَلَانِيَةً فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ"

6- "إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ "

7- "وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ * فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ "

8-"فَمَنْ آمَنَ وَأَصْلَحَ فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ "

9- "فَمَنِ اتَّقَىٰ وَأَصْلَحَ فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ"

10- "ألأَ إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ "

11- "إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ "

اقرأ أيضا:

"وجنات لهم فيها نعيم مقيم".. هل يمكن أن يعيش الإنسان في نعيم وحياته مليئة بالمنغصات؟ (الشعراوي يجيب)

ملخص المخارج


- الإيمان بالله لدرجة التسليم التام والثقة

- الطاعة والإتباع في كل الأحوال

- الإصلاح للنفس وللمحيط

-التقوى بوقاية النفس بالإتباع

- الإنفاق لله مش لهوى النفس

- الشهاده لله

- الصلاة .. الاتصال الدائم مع الله

- الزكاة .. حقوق العباد من الرزق

الكلمات المفتاحية

مخارج الحزن القرآن الحزن الهموم

موضوعات ذات صلة