أخبار

لا تفوتها.. تناول هذه الأطعمة الثلاث قد يقيك من الإصابة بكورونا

الباقيات الصالحات هي مساحة الخير التي تبقي لك بعد موتك.. وهذا هو الدليل

عمرو خالد: وكل ربنا في كل امور حياتك بهذا الدعاء المستجاب

لعلاج فقر الدم..5 عناصر غذائية تساعد في زيادة عدد خلايا الدم الحمراء

لا أستطيع النوم وأعاني من الأرق.. ما الحل؟.. عمرو خالد يجيب

اسم الله الولي.. هذه هي المعاني والأسرار

ردد دعاء النبي ليرفع الله عنك البلاء والوباء

علمتني الحياة.. "لا أحد مثل الأم.. تمنح بلا مقابل وتعطي بلا حدود"

الزوجة الطيبة المسامحة لزوجها على خياناته لمدة 20 سنة فاض بها الكيل.. ماذا تفعل؟

باحثون يطورون جهازاً يحول ماء كوكب المريخ إلى أكسجين

شاعر الرسول.. رأى النبي سريره في الجنة فيه ميل يسير

بقلم | عامر عبدالحميد | الخميس 16 ابريل 2020 - 10:48 ص
Advertisements

عندما تذكر مؤتة يذكر قوادها الثلاثة والذين كانوا من أوائل الشهداء في المعركة ( زيد بن حارثة – جعفر بن أبي طالب- وعبد الله بن رواحة).
قدم يعلى بن أمية رضي الله تعالى عنه على رسول الله صلى الله عليه وسلم، بخبر أهل مؤتة.
 فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إن شئت أخبرني وإن شئت أخبرك، بخبرهم».

اقرأ أيضا:

من مقت نفسه في ذات الله .. حاز هذه النعمة العظيمة .. يحددها أبو بكر الصديق

قال: بل أخبرني يا رسول الله صلى الله عليه وسلم. فأخبره رسول الله صلى الله عليه وسلم خبرهم كله فقال: «والذي بعثك بالحق ما تركت من حديثهم حرفا واحدا لم تذكره وإن أمرهم لكما ذكرت. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إن الله عز وجل رفع لي الأرض حتى رأيت معتركهم ورأيتهم في المنام على سرر من ذهب فرأيت في سرير عبد الله بن رواحة ازورارا – ميلا- عن سريري صاحبيه فقلت: عم هذا؟ فقيل لي: مضيا وتردد بعض التردد ثم مضى».
وروي عن الإمام سعيد بن المسيب، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «مثل جعفر وزيد وابن رواحة في خيمة من در، فرأيت زيدا، وابن رواحة في أعناقهما صدودا، ورأيت جعفرا مستقيما ليس فيه صدود، فسألت أو قيل لي إنهما حين غشيهما الموت اعتراضا أو كأنهما صدا بوجهيهما وأما جعفر فإنه لم يفعل وأن الله تعالى أبدله جناحين يطير بهما في الجنة حيث شاء» .
وكان ابن عمر رضي الله تعالى عنهما إذا حيا عبد الله بن جعفر قال: السلام عليك يا ابن ذي الجناحين.
ولما أصيب القوم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : «أخذ الراية زيد بن حارثة فقاتل بها حتى قتل شهيدا» .
 قال: ثم صمت رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى تغيرت وجوه الأنصاري وظنوا أنه قد كان في عبد الله بن رواحة بعض ما يكرهون ثم قال: «ثم أخذها عبد الله بن رواحة فقاتل بها حتى قتل شهيدا» .
 ثم قال: «لقد رفعوا إلي في الجنة فيما يرى النائم على سرر من ذهب» .

الكلمات المفتاحية

يعلى بن أمية شاعر الرسول الجنة

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled عندما تذكر مؤتة يذكر قوادها الثلاثة والذين كانوا من أوائل الشهداء في المعركة ( زيد بن حارثة – جعفر بن أبي طالب- وعبد الله بن رواحة).