أخبار

هل يجوز اعتناق الإسلام دون إشهاره؟

عمرو خالد: اخرج برا الزمان والمكان وطاحونة الحياة.. بهذه الطريقة

عمرو خالد: لو الدنيا قفلت في وشك اخرج من حولك وقوتك لحول الله وقوته

دعاء في جوف الليل: اللّهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين

يعزز المناعة وينقي الجسم من السموم.. تعرف علي الفوائد المذهلة لعصير القصب

ما الحكم الشرعي للزواج بلا إشهار ؟ .. دار الإفتاء المصرية تحدد 5شروط لصحة الزواج

دعاء نبوي جميل لمغفرة الذنوب لعل الله يرفع به عنا الوباء

من كتاب حياة الذاكرين دليلك لتصفية الذهن والروح للدكتور عمرو خالد

هل يمكن أن يتسبب فيروس كورونا في تلف الدماغ؟.. دراسة حديثة تجيب

ذكر يردده الأنبياء والصالحين وقت المحن.. يكشفه عمرو خالد

جبريل يلخص الحياة للنبي في ثلاثة سطور

بقلم | عمر نبيل | الاربعاء 01 ابريل 2020 - 02:36 م
Advertisements
المتتبع لسنة النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم، سيجد أنه لخص لنا الحياة الدنيا في مواضع كثيرة.. فربما لا تحتاج لأكثر من ثلاثة سطور حتى تفهم حقيقة الدنيا.
ومن ذلك حديث أمين الملائكة سيدنا جبريل عليه السلام، لرسول الله صلى الله عليه وسلم : «يا محمد، عش ما شئت فإنك ميت، وأحبب من شئت فإنك مفارقه، واعمل ما شئت فإنك مجزي به، واعلم أن شرف المؤمن قيامه بالليل، وعزُه استغناؤه عن الناس».
أي عش على أي حال تكون غنيًا أم فقيًرا، صحيحًا أو مريضًا، فإنك في النهاية ميت، وهو ما أكده المولى عز وجل في قوله تعالى: « إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ » (الزمر: 30).

اقرأ أيضا:

من كتاب حياة الذاكرين دليلك لتصفية الذهن والروح للدكتور عمرو خالد


ملخص الحياة

وأمام هذا الحديث النبوي الشريف، نتوقف قليلاً عند حقيقة الحياة الدنيا، ولماذا تغرنا، وهي لا تستحق كل ذلك.. لنرى أنه صلى الله عليه وسلم لخصها في الآتي:
١- الموت واقع مهما أغرتك الدنيا ..
٢- ومهما وجعك التعلق بالبشر لابد أن تفارقهم ..
٣- انت خلقت حُرًا .. فافعل ما تريد وكما شئت..
لكن اعلم أن أقل عمل ستعمله ستحاسب عليه، وأنه ليس هناك أي أمر من الممكن أن يمر مرور الكرام دون محاسبة فإما جزاء أو عقاب..
مهما تصورت أن هذه الواقعة مرت ونسيها الناس، لكن هناك إله لا ينسى أبدًا، قال تعالى: «وَمَا نَتَنَزَّلُ إِلَّا بِأَمْرِ رَبِّكَ ۖ لَهُ مَا بَيْنَ أَيْدِينَا وَمَا خَلْفَنَا وَمَا بَيْنَ ذَٰلِكَ ۚ وَمَا كَانَ رَبُّكَ نَسِيًّا».


عش بشرفك إذن

إذا عرفت حقيقة الحياة الدنيا، توقف قليلاً وأعد حساباتك.. واعلم أنه لابد لأن تكمل مسيرتك عليك لكي تحيا حياة سوية أن تتمسك بشرفك وكرامتك وعزتك.. لأنه بدون هذه الصفات والمبادئ الكريمة، لا يمكن أن يكون هناك معنى للحياة.
لكن حتى تحافظ على هذه المبادئ يجب الآتي:
- عليك بقيام الليل لأنها شرف المؤمن.. ولأنك لن تستطيع
تحقيق ذاتك دون أن تقطع طريق طويل في توحيدك بالله
- استغناؤك عن الناس والذي به ستدرك ماذا يعني أن
تضع كل إنسان في حجمه الحقيقي وألا تشركه مع الله عز وجل والعياذ بالله .. لمجرد القليل من القدرات التي يمتلكها .. أو للقليل من بعض المشاعر الزيادة التي تعلقك به .. لذا لا تحب زيادة ولا تخاف زيادة ولا تتوجع زيادة ولا تطلب رضاهم بزيادة .. فقط كن مع الله وبالله تحيا حياة كريمة.

الكلمات المفتاحية

جبريل التبي الحياة الموت العمل

موضوعات ذات صلة

amrkhaled

amrkhaled المتتبع لسنة النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم، سيجد أنه لخص لنا الحياة الدنيا في مواضع كثيرة.. فربما لا تحتاج لأكثر من ثلاثة سطور حتى تفهم حقيقة الدنيا