بول الطفل الرضيع .. هل ينقض الوضوء ويوجب الغسل؟ لجنة الفتوي تحسم الجدل

علي الكومي السبت، 08 فبراير 2020 05:45 م
أم لطفلة
بول الطفل الرضيع هل هو نجاسة تنقض الوضوء ؟

السؤال : طفلي الرضيع  يبول علي ملابسي فهل هذا ينقض الوضوء ؟
لجنة الفتوي بمجمع البحوث الإسلامية أجابت علي هذا التساؤل قائلة إن بول الطفل الرضيع الذي يأكل الطعام نجس، ويجب غسل الموضع الذي أصابه البول.

إن بول الطفل الرضيع الذي يأكل الطعام نجس، ويجب غسل الموضع الذي أصابه البول

الفتوي المنشورة علي الصفحة الرسمية للمجمع علي شبكة التواصل الاجتماعي "فيس بوك " أكدت أنه إذا تبول طفل رضيع قد أكل الطعام فإن بوله نجاسة توجب غسل موضعها، فإن أصاب البول موضعًا من الثياب وجب غسل ذلك الموضع حتى تصح الصلاة في الثياب.

 

اظهار أخبار متعلقة

حكم بول الطفل وهل ينقض الوضوء ؟
فتوي مجمع البحوث الإسلامية أشارت إلي وجود حالة من الإجماع لدي الفقهاء علي أَنَّ الصَّغِيرَ وَالصَّغِيرَةَ إِذَا أَكَلاَ الطَّعَامَ فَإِنَّ بَوْلَهُمَا نَجِسٌ كَنَجَاسَةِ بَوْل الْكَبِيرِ؛ يَجِبُ غَسْل الثَّوْبِ إِذَا أَصَابَهُ هَذَا الْبَوْل، وَالدَّلِيل عَلَى نَجَاسَةِ الْبَوْل مَا رُوِيَ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَال: اسْتَنْزِهُوا مِنَ الْبَوْل، فَإِنَّ عَامَّةَ عَذَابِ الْقَبْرِ مِنْهُ.

اظهار أخبار متعلقة

دار الإفتاء المصرية كانت قد ردت علي سؤال مماثل بالقول .إن الصبي عندما يأكل يكون بوله من النجاسات، وإذا وقع على شيء نجسه، وحال أصاب جزء من ملبس الأم فهذا يعني أن هذا الجزء هو النجس فقط، وينبغي تطهير هذا الجزء فقط، ولا يستلزم غسل الملابس بأكملها.
الشك في بول الطفل
الدار أشارت في فتواها إلي وجود اجماع بين الفقهاء لاسيما الحنفية والمالكية علي أن بول الطفل نجس سواء في مرحلة الرضاعة أو الفطام نجاسة تستوجب الغسل وتنقض الوضوء بشكل يتوجب معه غسل الجزء المتسخ من الثوب او غسله بالكامل وان كان الأخير أولي .
هل بول الطفل ينقض الوضوء ؟.

الدار استعرضت في فتواها ما نسب للإمام الشافعي من أن بول الرضيع قبل أن يأكل الطعام ليس بنجاسة ..فإذا تناول الرضيع الطعام صار بوله نجسا يستوجب غسل الجزء الذي تعرض للاتساخ بالبول وهو أمر لم يتفق معه الحنابلة الذين يرون بول الرضيع نجسا سواء في مرحلة الفطام او الرضاعة
الحنابلة يرون بول الرضيع نجسا سواء في مرحلة الفطام او الرضاعة
بشكل يستوجب الغسل في الحالتين

فتوي مجمع البحوث الإسلامية ودار الافتاء شددتا علي ضرورة أن تتخد الأم المرضعة ثوبا خاصا للصلاة بعيدا عن الملابس التي ترتديها حالة قيامها برعاية طفلها سواء رضيعا ام بلغ الفطام .

اضافة تعليق