فقدت رغبتي الجنسية في زوجي .. ما الحل؟

ناهد إمام الجمعة، 07 فبراير 2020 07:00 م
فقدت رغبتي الجنسية في زوجي .. ما الحل؟


أنا زوجة عمري 44 سنة ومشكلتي أنني أشعر كثيرًا وعلى فترات متقاربة بعدم رغبتي الجنسية تجاه زوجي، فأتهرب من العلاقة الحميمة، وأكذب كثيرًا وأتمارض، وزوجي بدأ يتذمر ويفتعل المشكلات فيشعل نيران الشجار لأسباب تافهة في البيت، وأنا لا أدرى ماذا أفعل؟
مرام- السعودية
الرد:
مرحبًا بك يا صديقتي..
ما تعانين منه يا صديقي من انخفاض الرغبة الجنسية، وهو بالطلع سيكون مزعجًا وسبب غضب زوجك، له علاج وبسيط لو أردت فعلًا الخلاص من هذه الحالة، فالأمر يتطلب منك بعض التغييرات في نمط الحياة، وطرق الممارسة مع زوجك، حتى يختفى الملل ويتغير مزاجك ويتحسن ومن ثم تتحسن رغبتك.
أولا لابد أن تتذكري أن التقلبات في حافزك الجنسي مرحلة طبيعية تحدث في كل العلاقات ومع كل الزوجات والأزواج، وفي كل مراحل حياتهما معًا، فعدم تحمسك أو وجود ما يحفزك للأمر معناه وجزء من علاجه ألا ينصب تركيزك عليه، حتى لا يتضخم الأمر كمشكلة، ولكن فكري في قضاء وقت للعناية بنفسك، ووقت مع زوجك ليس به سوى التعبير عن الحب، المشاعر، وليكن لكما معًا أوقاتًا تقضونها مثلا في أنشطة مشتركة كالمشي، ممارسة تمارين رياضية خفيفة،  خروج ونزهة خاصة، عمل مساج متبادل مع زوجك باستخدام زيت عطري له رائحة جميلة، عشاء خارج البيت معًا في مكان له لديكم ذكريات حلوة قديمة، وهكذا، كل ذلك محسن للمزاج ومن الممكن أن يكون بدايات ومقدمات لعلاقة حميمة مع زوجك.

اظهار أخبار متعلقة


يمكنك أيضًا يا صديقتي الحديث مع زوجك حول الأمر، لا بأس من الحديث مثلًا عن اهتمامك وحبك للأمر معه وأنه أولوية لديك، ولكن حبذا لو يحدث بدون  مواعيد محددة، وأن يكون تلقائيًا بلا ترتيبات، وكلما كنتما تتحدثان في الأمر بانفتاح وصراحة وبدون خجل كلما سارع ذلك من التقارب بينكما، عندها تحدثا معًا في كل شيء، عن التغيير في أماكن اللقاء، وطريقته، وما يريده كل طرف، وما يحبه، إلخ .
فيما عدا ذلك، اهتمي بنفسك واعتني بها، من حيث التغذية، والوزن الصحي، وممارسة التمارين الرياضية،  والتعايش مع ما لا يمكنك تغييره من تحديات في حياتك والعمل على إيجاد حلول لمشكلاتك التي تسبب لك الضغوط النفسية، وعدم التفكير في المشكلة وتضخيمها وإنما في حلول لها.
ويمكنك أيضًا استشارة طبيبة أو طبيب النساء الخاص بك في امكانية تناول منتجات من الطب البديل التي تحسن الرغبة، أو غيرها، ودمت بخير.

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة





اضافة تعليق