احذر أن تكون من البخلاء.. صل على النبي فإن صلاتك يسمعها

عمر نبيل الإثنين، 03 فبراير 2020 11:27 ص
نعم-أنت-بخيل..-وهذا-هو-الدليل


أخرج الترمذي أن النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم قال: « البخيل من ذكرت عنده فلم يصل علي». وقال أيضًا صلى الله عليه وسلم: « رغم أنف رجل ذكرت عنده فلم يصل علي».

فإن من يذكر اسم النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم، ولا يصلي عليه، عد من البخلاء، وهو خطأ يرتكبه كثير، تسمع اسم النبي يتردد ولا تردد عليه الصلاة والسلام، أو صلى الله عليه وسلم.فإن من يذكر اسم النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم، ولا يصلي عليه، عد من البخلاء،

فإن من يذكر اسم النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم، ولا يصلي عليه، عد من البخلاء،



فضل الصلاة على النبي

الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم، فضل كبيروعظيم، لو علمته، لما أسكت لسانك عن ذكره للحظة واحدة.

فالله في ذاته العليا وملائكته، يصلون على النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم، فكيف بنا نحن أصبحنا جمود القلوب والعقول، ونمتنع عن ذلك.

قال تعالى: « إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّيَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا » (الأحزاب: 56).

وقد روى البخاري في صحيحه من حديث أبي العالية قال: «صلاة الله: تعني ثناؤه عليه عند الملائكة، وصلاة الملائكة الدعاء».

وقد تعجب حين تعلم أنه عليه الصلاة والسلام، لا يحتاج لصلاتكأو سلامك عليه، بينما أنت من في حاجة إليها، إذ سيصلي الله عليك عشرًا.

فعن أنس رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: «من صلى علي صلاة واحدة صلى الله عليه عشر صلوات، وحط عنه عشر خطيئات».


بيوت من غير الصلاة على النبي "قبور"

انظر للوصف النبوي، الذي يعتبر أن البيت الذي لا يذكرفيه اسم النبي صلى الله عليه وسلم ولا الصلاة عليه، كالقبر!، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا تجعلوا بيوتكم قبورا، ولا تجعلوا قبري عيدا، وصلوا علي فإن صلاتكم تبلغني حيث كنتم».

ويقول أبي بن كعب : قلت يا رسول الله إني أكثر الصلاة عليك فما أجعل لك من صلاتي؟ قال : ما شئت قلت : الربع ؟ قال : ما شئت وإن زدت فهو خير . قلت : النصف ؟ قال : ما شئت وإن زدت فهو خير لك . قلت : الثلثين ؟ قال : ما شئت وإن زدت فهو خير. قلت : أجعل لك صلاتي كلها قال : «إذا يكفي همك ويغفر ذنبك».

اظهار أخبار متعلقة


أخبار متعلقة
اضافة تعليق