ما حكم الشرع في إقامة عقيقة بنصف عجل بدلا من شاتين .. مجمع البحوث يرد

الإثنين، 20 يناير 2020 04:42 م
العقيقة
العقيقة بنصف عجل عن الولد هل هي مشروعة ؟

السؤال : ما حكم عمل العقيقة بالاشتراك في نصف عجل بقصد كثرة اللحم بدلًا من ذبح شاتين؟

الجواب:

لجنة الفتوي بمجمع البحوث الإسلامية تلقت علي هذا السؤال وردت عليه قائلة :يستحب أن يعق عن الذكر بشاتين متماثلتين وعن الأنثى بشاة لحديث عائشة رضي الله عنها " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرهم عن الغلام شاتان مكافئتان وعن الجارية بشاة " .

أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرهم عن الغلام شاتان مكافئتان وعن الجارية بشاة "

وقالت اللجنة في فتوي لها تم نشرها علي الصفحة الرسمية للمجمع علي شبكة التواصل الاجتماعي "فيس بوك " يجوز العق عن الذكر بشاة واحدة لحديث ابن عباس رضي الله عنهما : "أن النبي صلى الله عليه وسلم عق عن الحسن والحسين رضي الله عنهما كبشا كبشا " .

 

هل يجوز ذبح عجل بدل شاتين في العقيقة ؟

 

فتوي مجمع البحوث تابعت قائلة :أما الاشتراك في ذبح عجل فهو مجزئ على قول الشافعية والحنابلة، ويشترط في هذا العجل ما يشترط في الأضحية.

دار الافتاء المصرية كانت ردت علي تساؤل حول ايهما افضل العقيقة اعداد الطعام أم اخراج المال بالقول إن العقيقة سُنة مؤكدة ويقول رسول الله صلى الله عليه وسلم "كلُّ غلامٍ مرتَهَنٌ بعقيقتِهِ تذبحُ عنْهُ يومَ السَّابعِ ويُحلَقُ رأسُهُ ويُسمَّى".

هل يجوز ذبح عجل في عقيقة الولد؟
الدار قالت إن من كان لديه إمكانية لعمل عقيقة فليفعلها، أما لو لم يكن هناك إمكانية فلا يكلف الله نفسًا إلا وسعها.
ولفتت الى أن من استطاع عمل العقيقة فليفعلها ولا يخرج مالًا فإنه بذلك يقتدي برسول الله صلى الله عليه وسلم وله أجر وثواب على هذه السُنة المؤكدة نظرا لان اتباع سلوك النبي وسنته هو الأفضل والمعمول به طبقا لاجماع العلماء .
مشروعية شراء لحوم بدلا من الذبح في العقيقة
الدار كانت أيضا قد أوضحت في فتوي أخري أن العقيقة هي ما يذبح عن المولود من بهيمة الأنعام شكرًا لله تعالى بنيةٍ وشرائط مخصوصة ومن ثم فالغرض الأهم من  العقيقة هو الذبح، فالذبح في حد ذاته قربى إلى الله تعالى، فالقربة من الله تعالى في العقيقة هي الذبح، وليس مجرد توزيع اللحم وإطعام الطعام، لذا لا يجوز شراء لحم صافٍ وتوزيعه في العقيقة بدلًا من الذبح.

اظهار أخبار متعلقة

دار الإفتاء حسمت الجدل من خلال فتواه مشددة علي حتمية الذبح كأساس في العقيقة باعتبار أن مجرد شراء لحم صاف لا يتجاوز كونه إطعاما للطعام وليس عقيقة يجب من خلالها اتباع سلوك النبي في الذبح وجمع الاهل الأقارب والمساكين لتناول الطعام تأسيا بسنة النبي .

اظهار أخبار متعلقة





اضافة تعليق