الشيخ الطبلاوي ينفي شائعة وفاته عبر الـ"سوشيال ميديا"

خالد أبو سيف السبت، 18 يناير 2020 06:30 م
الشيخ الطبلاوي
الشيخ محمد محمود الطبلاوي

انتشرت شائعة أخيراً عن وفاة الشيخ محمد محمود الطبلاوى، نقيب قراء القرآن الكريم، وقد تبين كذبها حيث وجه الشيخ الطبلاوى، رسالة لمروجي شائعة وفاته عبر وسائل التواصل الاجتماعي، منتقدا كثرة ترويج مثل هذه الشائعات، قائلاً: "أقول لمن يخرج هذه الشائعات اتقوا الله ولا تقولوا كذبا".


وبحسب صحيفة "اليوم السابع" فإن الشيخ الطبلاوي قرر أيضاً الرد على مروجي شائعة وفاته بطريقة أخرى، حيث قرر تقديم تلاوة بصوته رغم اعتزاله التلاوة منذ سنوات ضمن حوار مع الصحيفة، وقرأ بصوته آيات من سورة الحشر، وقد اشتهر الطبلاوي بتلاوة هذه الآيات فى بداية مشواره فى مجال تلاوة القرآن الكريم وحتى الآن.

 

ومن جانبها نفت نقابة محفظي وقراء القرآن الكريم العامة بمصر، وفاة الشيخ محمد محمود الطبلاوي نقيب القراء.


وأعرب محمد الساعاتي المتحدث الرسمي لنقابة، عن خالص أسفه من جراء من يروّجون لتلك الشائعات دون تحقق، مؤكدا أن الشيخ محمد محمود الطبلاوي، بخير.

اظهار أخبار متعلقة



يذكر أن الشيخ محمد محمود الطبلاوى، قد ولد فى 14 نوفمبر من عام 1934، ويروى الطبلاوى عن ميلاده أن جده بشرّ والدته، بأن من فى بطنها سيكون من حفظة القرآن الكريم، واعتنى والده بذلك، وكان يشرف عليه فى "الكتّاب"، مضيفاً أن الأطفال كانوا يدفعون مبلغاً قيمته "تعريفة" (نصف قرش) لمحفظهم، ولكن والده كان يدفع "قرش صاغ" لزيادة الاهتمام به، مؤكداً أنه أتم حفظ القرآن وعمره 9 سنوات.

اظهار أخبار متعلقة

اظهار أخبار متعلقة




اضافة تعليق