فاطمة بنت أسد ..أم الرسول الثانية ألبسها قميصه لتُكْسَى من حُلل الجنة.. هذه فضائلها

الخميس، 16 يناير 2020 05:49 م
صحابية
اضطجع الرسول في قبرها ليهون عليها عذابه ..تقدير واحترام


 فاطمة بنت أسد زوجة عم الرسول ابو طالب بن عبدالمطلب بن هاشم الأم الثانية للنبي بعد وفاة والدته التي اسبغ عليها رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم كل آيات التقدير والاحترام .. اعتنقت الإسلام في العام الأول للبعثة كثاني أمرأة بعد السيدة خديجة رضوان الله عليهما ولقدرها عند النبيُّ كان صلى اللَّه عليه وسلم يزورها ويقيل في بيتها، وكانت قد اعتنقت الإسلام في العام الأول للبعثة كثاني أمرأة بعد السيدة خديجة رضوان الله عليهما

اعتنقت الإسلام في العام الأول للبعثة كثاني امرأة بعد السيدة خديجة رضوان الله عليهما


السيدة فاطمة بنت أسد رضوان الله عليها تزوجت من أبو طالب وانجبت طالبا وعقيلا وجعفر ا وعليا وكانت اول قرشية تتزوج قرشيا وهي سليلة عائلة عريقة في قريش وكيف لا وأبوها هو "أسد بن هاشم بن عبد مناف بن قصي وأمها "فاطمة بنت قيس" .


 الصحابية الجليلة قامت علي رعاية النبي وتربيته وكانت بمثابة الأم البديلة للنبي إذ كانت تشعر باليُتْم الذي يعانيه حتى إنها كانت تفضله على أبنائها، وكان يحبها ويحترمها ويناديها بأمي وكان لمعاملتها الطيبة للنبي تأثير بالغ في نفس الحبيب فقد كانت حميدة الأخلاق، عميقة الإيمان، صافية النية وهي صفات تركت تأثيرا مماثلا قي نفوس أبنائها،وفي مقدمتهم سيدنا على بن أبى طالب رضى اللَّه عنه الذي تذكرروايات انها ولدت في الكعبة واطلقت عليه اسم "حيدرة " ولكن الرسول لم يستعذب الاسم وقال بل علي .

اظهار أخبار متعلقة



والدة علي بن أبي طالب السيدة فاطمة بنت أسد أسلمت بعد عشرة من المسلمين وكانت الحادية عشرة منهم والثانية من النساء هاجرت إلى المدينة المنورة وكانت خير معين للنبي بل ولعبت دورا مهما في تثبيت أركان الدولة الإسلامية
دعا لها النبي أن تبعث كاسية
السيدة التي كان الرسول يناديها بأمه كانت أوّل امرأة هاجرت إلى رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم من مكّة إلى المدينة على قدميها، وكانت من أبرّ النّاس برسول اللَّه، وليس أدل علي ذلك مما روته السيدة فاطمة حيث نقلت عن النبي صلي الله عليه وسلم قوله : "إنّ النّاس يحشرون يوم القيامة عراة كما ولدوا»، فقالت أم النبي الثانية : واسوأتاه، فقال لها رسول اللَّه فإنّي أسأل اللَّه أن يبعثك كاسية.
أول امرأة بايعت النبي
شمائل أم سيدنا علي رضي الله عنهما كانت عديدة فكانت كانت أول أمرأة تبايع النبي محمد صلي الله عليه وسلم بعد نزول الأية " يأَيهَا النَّبيُّ إِذَا جَاءَك المُؤمِنَات يبَايعنَك." سورة الممتحنة ..و لم تكن السيدة فاطمة بنت اسد مسلمة عادية بل كانت أمرأة صالحة متفقهة في الدين وراوية للحديث حيث روت عن النبيِّ صلى الله عليه وسلم ستَّةً وأربعين حديثًا .

اظهار أخبار متعلقة

السيدة فاطمة بنت اسد التي اطلق الرسول اسمها علي ابنته الصغري فاطمة  توفيت في السنة الرابعة للهجرة، وعمرها ما يقارب 60 عاماً، وعندما حانت لحظة الوفاة دخل عليها النبي صلى الله عليه وسلم وجلس عند رأسها، وقال : رحمك اللَّه يا أمي، كنت أُمي تجوعين وتشبعينني وتعرّيْنَ وتكسينني، وتمنعين نفسك طيبها وتطعمينني تريدين بذلك وجه اللَّه والدار الآخرة ..

حفر الرسول قبرها
بعد وفاة أم الرسول الثانية أمر الرسول بأن تحظي السيدة فاطمة بنت أسد بغسل خاص أي ثلاث مرات فلما بلغ الماء الذي فيه الكافور سكبه رسول اللَّه بيده، ثم خلع قميصه، فألبسها إياه وكفنها.


المقربون من النبي صلى الله عليه وسلم أعدوا قبر السيدة فاطمة، حيث حفروه وعندما وصلوا إلي مرحلة اللحد حفره النبي بيده ولما حُفِر قبرها وبلغوا ترابه، فلما فرغ، دخل فاضطجع فيه ثم قال : اللَّه الذي يحيى ويميت، وهو حى لايموت اللّهم اغفر لأمى فاطمة بنت أسد، ولقِّنها حجتها ووَسِّعه عليها بحق نبيك والأنبياء من قبلي فإنك أرحم الراحمين

اظهار أخبار متعلقة

الرسول صلي الله عليه وسلم واصل مناسك الدفن فما انتهي من الدعاء لأمه فاطمة حتي كبَّر عليها أربعًا، وأدخلها اللحد ومعه العباس وأبو بكر الصديق رضي الله عنهما يساعدانه.

اضطجع الرسول في قبرها ليهون عليها عذابه
الصحابة رضوان الله عليهم عندما استغربوا احتفاء الرسول بزوجة عمه وأمه الثانية، وجهوا تساؤلا للنبي وعندما سأله الصحابة: ما رأيناك صنعتَ بأحد ما صنعتَ بهذه فرد النبي صلى الله عليه وسلم قائلا: إنه لم يكن بعد أبى طالب أبرّ بى منها وإنما ألبستُها قميصى لتُكْسَى من حُلل الجنة، واضطجعتُ فى قبرها لأُهَوِّنَ عليها عذاب القبر.


اضافة تعليق