رغم كثرة طاعتها

فتاة تشكو: شهوتي مفرطة ولا أستطيع التوقف عن ممارسة العادة السرية

محمد جمال حليم الخميس، 16 يناير 2020 07:00 م
زوجى يهجرنى ويمارس العادة السرية

فتاة تشكو وهي تبكي: شهوتي مفرطة وتغلبني نفسي حتى أثناء العبادة وأنا أقرأ القرآن وأثناء الصيام والصوم.. أشعر بهياج زائد يدفعني لممارسة العادة السرية بشكل متكرر ولا أستطيع التوقف .. ما الحل؟

 الجواب:
تؤكد لجنة الفتوى بـ"إسلام ويب" أن ما تشعرين به من الشهوة المفرطة ولا تستطيعين دفعها لا ينقص اجرك في العبادة؛ فصومك وصلاتك، فكل ذلك صحيح -إن شاء الله- ونرجو أن يكتب الله أجرك؛ فإنه تعالى لا يضيع أجر المحسنين.

اظهار أخبار متعلقة


وتضيف: لا تأثمين لما يغلبك من الفكر، ولكن عليك أن تجتهدي في حراسة خواطرك، وانشغلي بما ينفعك من مصالح دينك ودنياك؛ فإن حراسة الخواطر أول أسباب محاربة تلك الشهوات.


وتنصح: اجتهدي في الدعاء بأن يصرف الله عنك ما تجدين، وكلما واقعت ذلك الذنب أو غيره، فبادري بالتوبة؛ فإنك ترجعين بعد توبتك كمن لم يذنب، ولو راجعت طبيبة ثقة بخصوص مشكلتك تلك، لكان حسنا. 

العادة السرية لا يمكن أبدا أن تكون حلا للشهوة الزائدة

وتستطرد: اعلمي أن التمتع بالحرام من الاستمناء ونحوه، لا يجوز، وليس ما ذكرته عذرا يبيح لك الاستمناء، فراقبي الله تعالى، واشغلي نفسك بالنافع من الأعمال، واجتهدي في الدعاء ولا تملي، عسى الله أن يصرف عنك ما تجدين.
 

اظهار أخبار متعلقة


وأما مجرد الفكر إذا لم يصحبه فعل منك، فلا تأثمين به، لكن عليك أن تدافعي هذه الأفكار، حراسة لخواطرك كما ذكرنا؛ فإن حراسة الخواطر من المهمات في طريق السلوك إلى الله تعالى.

 

اضافة تعليق