الاطلاع على رسائل الواتس المحذوفة لآخرين.. هل يجوز؟

محمد جمال حليم الأحد، 12 يناير 2020 08:00 م
التجسس على الواتس آب

ميزة جديدة أضيفت لتطبيق الواتس آب يمكن بتحميلها للاطلاع على الرسائل المحذوفة من الهاتف.. هل يعد هذا من التجسس المنهي عنه شرعا؟
الجواب:
تؤكد لجنة الفتوى بـ"إسلام ويب" أن السنة جاءت بالنهي عن استماع حديث من يكره استماعه، ورُوي أيضًا النهي عن النظر في كتاب الغير دون إذن، فقد أخرج البخاري في صحيحه عن ابن عباس، عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: من استمع إلى حديث قوم، وهم له كارهون، أو يفرون منه، صبّ في أذنه الآنك يوم القيامة.

التطفل على الآخرين واستراق السمع أو النظر إلى ما يخفونه من الأمور المنهي عنها والتي لا تليق بالمسلمين

وأضافت: أنه لا خلاف بين الفقهاء في أن مسارقة السمع -وهو: التنصت على أحاديث أناس بغير علمهم، ورضاهم- محرم، يعاقب عليه السارق في الآخرة، بل نصّ الفقهاء على أن الإذن بالاستماع إن كان حياء، فإنه لا يبيح الاستماع.

اظهار أخبار متعلقة

وبالنسبة للسؤال، فتوضح أن الاطلاع على الرسائل المحذوفة من جنس ما سبق؛ وإن لم يكن من التجسس لأن مرسل الرسالة ما حذفها إلا لكراهته الاطلاع عليها غالبًا، فيكون الأصل في الاطلاع على الرسائل المحذوفة المنع، إلا لمسوّغ، كأن يكون الاطلاع عليها وسيلة لدفع ضرر، ونحو ذلك.

اضافة تعليق