متى يكون الطلاق ضروريًا من أجل الحفاظ على الأبناء؟

عمر عبدالعزيز الأحد، 12 يناير 2020 02:41 م
متي يكون الطلاق ضروريًا للأبناء؟؟



تزوجت عن حب، لكني اكتشفت سوء سلوكه بعد الزواج، تحملت من أجل أولادي، لكن مع مرور الوقت أصبح الأمر سيئًا للغاية، ضرب، إهانة، وتلفظ بألفاظ لا تليق أن يسمعها أطفال بهذا العمر، وكنت أحاول أن أتغاضى عن الأمر، لكن عندما لاحظت تغير سلوك ابني وتلفظه بنفس الألفاظ وشرب السجائر صممت على الانفصال حتى لا يؤذيهم أكثر وأكثر، وأضيع عمري هباء، فكيف أحمي نفسيتهم بعد الانفصال لأنهم متعلقون بوالدهم؟

(ش. ك)


تجيب الدكتورة غادة حشاد، الاستشارية الأسرية والتربوية:

على الرغم من التأثير السلبي للطلاق على نفسية الأبناء، إلا أنه يكون ضروريًا في حالات معينة لحماية الأطفال من النمو والحياة في بيئة مضرة نفسيًا وسلوكيًا وجسديًا، كل ما عليك عزيزتي هو أن توضحي لأولادك أسباب الانفصال وتجنبي أي تجاوز في حق الأب، فهو لا يزال والدهم والمثل الأعلى بالنسبة لهم.

اظهار أخبار متعلقة


يجب أن تكون العلاقة بعد الانفصال قائمة على الاحترام والأصول، فلا داعي للمشاحنات ومنع الأبناء من مشاهدة الأب أو اهانته أمامهم وغيره، وعليك أن تتقاسمي مهام رعايتهم مع والدهم، فمن الأفضل الاتفاق على طريقة واحدة لاتخاذ القرارات الخاصة بهم.

 يجب أن يتفق الأهل على نفس الأسباب والكلام الذي سيبررون به الطلاق، واحذري أن يتحدث أحد منكما عن الآخر بطريقة سيئة مع الأولاد، فضلاً عن أن يتحدث أحد من الأقارب أو الأصدقاء عن الطرف الآخر بطريقة سيئة، لما لذلك من أثر سلبى على الأطفال خاصة في بداية الانفصال.


أخبار متعلقة
اضافة تعليق