جبنة شيدر.. أضرار لا تتوقعها وفوائد جمة

ناهد إمام الأربعاء، 08 يناير 2020 07:40 م
جبنة شيدر.. أضرار لا تتوقعها وفوائد جمة


"جبنة شيدر" هي ذات اللون البرتقالي الآخاذ المميز، التي يحبها الكبار والصغار، فهي من ضمن أصناف وجبات الفطور والعشاء، إضافة إلى امكانية اضافاتها لأنواع من البيتزا والمعجنات، والصوصات التي تضاف على المكرونة فتضيف إليها نكهة وطعم مميز ولذيذ.

وسمي هذا النوع من الجبن صلب القوام باسم"شيدر" نسبة إلى قرية شيدر، وهي قرية كبيرة، وأبرشية مدنية في مقاطعة سيدجيمور في الإقليم الإنجليزي سومرست، والتي انفردت بتصنيع هذا النوع من الجبن، ثم عرفه كل العالم.

اظهار أخبار متعلقة


أضرار الشيدر
وككل شيء من أصناف الطعام، يؤدي تناوله بإعتدال إلى الإستفادة، بينما يؤدي الإكثرار، والمبالغة في تناوله إلى أضرار صحية جسيمة، فكثرة تناول "جبنة شيدر"، ولإحتوائها على نسبةٍ عالية للغاية من السعرات الحرارية والدهون المشبعة التي يصعب إذابتها، ما يؤدي إلى ارتفاع نسبة الدهون المتراكمة في الجسم بشكل كبير وملحوظ، وبالتالي يرتفع معدل الإصابة بمرض "السمنة"  الذي ينتج عنه حدوث العديد من المشاكل الصحية، كأمراض القلب، والدم ، وارتفاع معدل الكولسترول الضار في الدم، وتصبح هناك احتمالات عالية للإصابة بالسمنة التي تسبب الإصابة بالسكتة الدماغية، والنوبات القلبية، ومرض السكري،  وتأثر الكبد، فضلًا عن ارتفاع نسبة الإصابة بالأورام السرطانية.

فوائد تناول جبنة شيدر

ونظرًا لإحتواء جبنة شيدر على نسبة عالية من الفيتامينات، خاصة فيتامين ب، والمعادن، وعنصر الكالسيوم، فإن تناولها باعتدال يساعد على الحفاظ على صحة العظام، وتقويتها، وتسريع عملية شفائها من الكسور، وصحة الأسنان،  وحماية الجهاز الهضمي من التعرض للاضطرابات الهضمية مثل الإمساك، وعسر الهضم، وهي أيضًا تحافظ على جمال ونضارة البشرة، وصحة القلب والشرايين والأوعية الدموية، كما تعالج أيضًا النحافة المفرطة، من خلال اتباع نظام غذائي صحي وباستشارة طبيب التغذية العلاجية.

اظهار أخبار متعلقة



اضافة تعليق