هل هناك علاقة بين إصابة الأطفال بالسمنة وطلاق أمهاتهم؟

منى الدسوقي السبت، 04 يناير 2020 02:04 م
أسباب الضيق المفاجئ وكيفية الوقاية



ابني يعاني من السمنة المفرطة على الرغم من صغر سنه، فبعد انفصالي عن والده أصبح يعاني نفسيًا، وحاولت معه بكل الطرق لأعوض غياب الأب، لكن دون جدوى، فهل من الممكن أن تكون الحالة النفسية سببًا لإصابته بالسمنة، وكيف يمكنني مساعدته للتغلب عليها؟

(ه. ج)


انفصال الوالدين له تأثير سلبي على نفسية الأبناء، قد يزيد من عدوانيتهم وعصبيتهم، وقد أوضحت الدراسات مؤخرًا، أن انفصال الوالدين له تأثير على صحة الأبناء الجسدية، ويزيد من استعدادهم للسمنة خاصة إذا كانوا دون الـ6 سنوات.

اظهار أخبار متعلقة



الأطفال الذين انفصل والداهما يزيد وزنهم خلال عامين من وقوع الانفصال، مقارنة بأقرانهم الذين لم يتعرضوا لهذه التجربة.

كما كشفت الدراسة عن استعداد هؤلاء الأطفال للسمنة خلال 3 سنوات من الانفصال.




وأوضح الأطباء أسباب زيادة وزن الأطفال بعد انفصال والديهم:



-انشغال الآباء بالعمل

-عدم توفير طعام صحي للأطفال

-قلة الموارد المادية التي قد تؤثر على شراء الآباء للفواكه والخضراوات الطازجة

- افتقاد الأطفال للقدرة علي الاشتراك بالأندية وممارسة الأنشطة الرياضية.


ويجب ضرورة سرعة استشارة الطبيب المختص لتجنب مخاطر سمنة الأطفال ومضاعفاتها.

اضافة تعليق