هل كثرة الأكل مخالفة شرعية ودليل على وجود الشيطان؟

محمد جمال حليم الأربعاء، 01 يناير 2020 09:00 م
كثرة الأكل

كثرة الأكل والنهم منه يعتقد البعض انه دليل على وجود الشيطان ، كما يظن البعض أن من يأكل كثيرًا ويصاب بالسمنة ونحوها يعد مخالفًا وتقع عليه عقوبة من الله.. فما الصواب في المسألة؟
الجواب:
تؤكد لجنة الفتوى بـ"إسلام ويب" أن الأصل في المسلم ألا تغلب عليه شهوات البطن، والفرج، ونحوها، وأن يتقلل من فضول ما لا يحتاج إليه من تلك الشهوات، لكن كثرة الأكل ما لم تفض إلى ضرر، ليست محرمة، بل صرح الفقهاء بجواز الأكل حتى الشبع، والأصل في ذلك قوله تعالى: وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا {الأعراف:31}.

كثرة الأكل حتى يصل المرء بها إلى إيذاء نفسه معصية يلزم الإقلاع عنها

وتضيف: إنما يكره أو يحرم من الأكل الكثير، ما يفضي إلى الضرر،؛ لِحَدِيثِ «لَا ضَرَرَ، وَلَا ضِرَارَ»، يقول الشيخ ابن عثيمي: وأكله كثيرا بحيث يؤذيه أي: أن ذلك، يكره، وعلامة الأذى أن يضيق النفَس، ويتعب عند القيام، والاضطجاع، وما أشبه ذلك. واختار شيخ الإسلام ـ رحمه الله ـ أن هذا حرام، وهو الصواب، فلا يجوز للإنسان أن يأكل أكلاً يؤذيه.

اظهار أخبار متعلقة

الحاصل:

وعليه، فكثرة الأكل إن بلغت حد الإيذاء، فهي من تسويل الشيطان، وتزيينه للعبد، وهي التي يعاقب عليها العبد، على القول بالتحريم، أما ما لم يبلغ هذا الحد، فلا يؤاخذ به العبد، ولا يجب على المسلم أن يكون نحيفًا.

اضافة تعليق