العلاقة الحميمة بين الأزواج تصبح الأفضل بعد الخمسين !

ناهد إمام الأحد، 29 ديسمبر 2019 10:00 م

العلاقة الحميمة بين الأزواج تصبح الأفضل بعد الخمسين !


على عكس الشائع، خلص باحثون وخبراء في الاستشارات الزوجية أن العلاقة الحميمة هي الأفضل بعد سن الخمسين، وعزو ذلك لأسباب نوردها فيما يلي:


- تختفي عند النساء تقلب الحالة المزاجية بسبب الدورة الشهرية.
- يضعف القلق بشأن الحصول على قوام مثالي لننال إعجاب الشريك.
- تصبح فرص حدوث حمل شبه مستحيلة.
- تصبح العلاقة أكثر حميمية عاطفيًا وجسديًا.
- توثق الرابطة بصدق حيث يكون الأبناء غالبًا قد وصلوا لمرحلة الزواج.
- لن تكون هناك ازعاجات من رضيع يبكي أو يحتاج للرضاعة ، إلخ.
- يتداخل الإحساس بأن الشريك أنيس وصاحب يجمعه بالآخر تاريخ، فيضفي المتعة الًإضافية على العلاقة.
- لا يكون هناك قلق اثبات الأنوثة أو الفحولة بالقدر نفسه في المراحل السابقة ما كان يسبب قلقًا وتوترًا يؤثر على جوهر العلاقة.
- تتأثر العلاقة الحميمة ارتفاعًا برقي مستوى النضج والخبرة في الحياة.
- يغلب علي حياة الأزواج في هذا العمر، الحرص على أسلوب الحياة الصحي، في التغذية، والنوم والاستيقاظ المبكر مما يؤثر ايجابيًا على العلاقة الحميمة.

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اضافة تعليق