نصب.. خيانة.. اغتصاب.. بحكم عملها لا تثق في الناس

منى الدسوقي الثلاثاء، 24 ديسمبر 2019 10:02 ص
بحكم عملها لا تثق في الناس.. فماذا تفعل؟؟



بحكم عملي كمحامية، أتعرض وأتعامل مع الوجه الآخر للإنسان، حالات نصب وخيانة واغتصاب كثيرة، وهو ما جعلني أرى الحياة سوداء، وزادت شكوكي في كل من حولي، وأصبحت أقف لهم بالمرصاد، أنتقدهم على تصرفاتهم، وخاصة الاصدقاء محاولة تفادي خيانتهم لي في أي لحظة، لأنني لن أقدر على تحملها فعلًا، المشكلة أنني لست بسعيدة، وأنا أنتظر لحظة الوحدة خوفًا من ظلم وألم الناس وسوء نيتهم تجاهي؟

(هـ. ر)


يجيب الدكتور معاذ الزمر، أخصائي الطب النفسي وتعديل السلوك:

اظهار أخبار متعلقة


الحياة والناس ليسا بسيئين، وليس كل النفوس مريضة كما تظنين عزيزتي، وأن كنت ترينهم كذلك، فعليك أن تبدئي بنفسك وتحسني من خُلقك وسلوكك، احترمي غيرك وتعاملي معه بالحسنة وتذكري أنك ستحاسبين عن نفسك فقط.

 الأشخاص الذين يتعرضون لحالات قتل وخيانات ونصب واغتصاب بحكم عملهم، لابد أن يجاهدوا أنفسهم ويتمسكوا بالأمل والتفاؤل والمواقف الجيدة التي تحدث في حياتهم ويتعلموا منها ويستمتعوا بها جيدًا، حتى يجدوا نفسهم دائمًا فرحين ومبتسمين وقادرين على مواجه المشكلات بأنواعها.

 الحياة ليست بسوداء، ولكنك تنتظرين تقدير واحترام الناس لك، استغلي وقتك جيدًا في تغيير نفسك وتطويرها ولا تهدريها في تركيزك وانتقادك للغير، غيري نظرتك للحياة وناسها وستعيشين سعيدة.


اضافة تعليق