ترك خطيبته بعد اكتشاف خيانتها.. ويعيش مع أحزانه وحيدًا

منى الدسوقي الإثنين، 23 ديسمبر 2019 11:59 ص
ألم الفراق وكيفية التغلب عليه


صديقي فسخ خطوبته مؤخرًا، وانعزل عن الجميع، لا يريد أن يخرج ولا يتحدث معي، أنا صديقه المقرب، المشكلة أن حزنه غير مبرر خاصة بعد اكتشافه لخيانتها وسوء سلوكها، أينعم كان يحبها، لكنه تأكد من عدم حبها له، كيف أقنعه بهذا حتى أخفف من حزنه، فحاله صعب، ويصعب علي أن أجده في هذه الحالة من الحزن على شخص لا يستحق، هل العنف مطلوب أم اللين أم ماذا؟

(ج.م)

 يجيب الدكتور معاذ الزمر، أخصائي الطب النفسي وتعديل السلوك:

لا تستهن بمشاعر غيرك، ولا تحكم على ما يشعر به، فصديقك يتألم فعلًا من الفراق، ويشعر بحزن شديد، وبكاؤه دليل على ذلك، فكن له يد العون ولا تكن سببًا في زيادة الحمل والألم. لا تستهن بمشاعر غيرك، ولا تحكم على ما يشعر به

لا تستهن بمشاعر غيرك، ولا تحكم على ما يشعر به


 الإنسان الذي يعاني بسبب تجربة فاشلة أو فراق غالبًا ما يعاني من قلق، وفقدان الرغبة، والشغف نحو كل شيء، واضطرابات في الأكل، وغير ذلك من الأعراض وربما يصل الأمر للانتحار، لذا يجب مراعاة نفسيته والمحاولة للتخفيف عنه.

هذه الأعراض كأعراض الانسحاب للمدمن تمامًا، وربما يحتاج للتدخل الدوائي من قبل طبيب مختص، احتوه وكن له أمانًا وسندًا ولا تستهن به.

اظهار أخبار متعلقة



اضافة تعليق