لا تقل لإبنك "كن رجلًا"!

ناهد إمام الجمعة، 20 ديسمبر 2019 12:50 ص
لا تقل لإبنك "كن رجلًا"

يسعى كل ولد ليحقق معنى "الرجولة" كما يعتقده، وغالبًا ما يستقي الطفل، والشاب، معنى الرجولة من محيطه، لذا تشكل كلمة "كن رجلًا" من أسوا الطلبات لما تحمله من معني الخزي، وعدم القبول، والاحترام،  بما معناه أنه ليس رجلًا.


لذا من المهم معرفة كيف تبني الرجولة بدون التلفظ بهذه الجمل المسيئة:


- الرجولة لا يمكن بناءها بالتلقين، فهو يفعل العكس إذ يؤدي للشعور وبالعجز.


- يتشرب الطفل معنى الرجولة بالنمذجة عبر والده أو النموذج الأبوي حيث يمضي بلا وعي لتحقيق النموذج الذي رآه وعايشه.


- تبنى الرجولة أيضًا عبر "التشارك"، من خلال الانتماء للرفقة والأصدقاء..

وأنت تربي ابنك، لا ينبغي إغفال طبيعة العصر، فـ "الحداثة" وما بعدها أدت إلى تفكيك المعاني ومنها الرجولة، ومن ثم غاب المعنى الحقيقي واصبح التعويض عبر الصورة المبالغة في الاهتمام بالمظاهر الذكورية.

- ينبغي الأخذ في الاعتبار ما تقدمه الميديا بنموذج الرجولة على أنه "الأسطورة"، فاهتم بذلك وتناقش مع ابنك بصدده.


- وأنت تربي ابنك، لا ينبغي إغفال طبيعة العصر، فـ "الحداثة" وما بعدها أدت إلى تفكيك المعاني ومنها الرجولة، ومن ثم غاب المعنى الحقيقي واصبح التعويض عبر الصورة المبالغة في الاهتمام بالمظاهر الذكورية.


- لذا انظر بعين الاعتبار والقيمةوالتقدير  لمعنى "أب" حتى تكون نموذجًا جيدًا للرجولة ، وتذكر أن رجولة ابنك مسئوليتك، ومنك سيستقيها.


- اقبل ابنك، أحبه، وعبر عن مشاعر الحب تجاهه.


- ادعم ابنك في كل مراحل نموه، وكن متواجدًا محبوبًا ومحترمًا لديه.

انظر بعين الاعتبار والقيمةوالتقدير لمعنى "أب" حتى تكون نموذجًا جيدًا للرجولة ، وتذكر أن رجولة ابنك مسئوليتك، ومنك سيستقيها.

- لا تخف ابنك منك، فالخوف سيخلق بينكما مسافات لن تعرفه معنى الرجولة، بل ستسحقها.

اظهار أخبار متعلقة


اضافة تعليق