الحياة أخذ وعطاء.. لا تسمح لأحد أن يستغلك

منى الدسوقي الأربعاء، 18 ديسمبر 2019 01:12 م
الحياة أخذ وعطاء فلا تسمح لأحد أن يستغلك





لماذا يتعمد البعض استغلال الآخرين مع العلم أنهم يحبونهم ويعطونهم بكل حب؟، لماذا يرون هذا واجبًا وليس بدافع الحب، لماذا يستغلون مشاعرنا ولا يقدرون أننا نريد مقابلاً لها، ولكل شيء جميل نقدمه، لماذا يتعمدون التقصير في حقوقنا؟

(م. ج)

 تجيب الدكتور هويدا الدمرداش، مستشارة العلاقات الأسرية:

في حال أن ضمنك شخص ما ووضعك في جيبه كما يقال، فسيكتب عليك العطاء بدون مقابل، لأنه يعرف أنك ستقدم له كل شيء بدون أن يبذل أي جهد طبيعي وسيتعمد التقصير معك.


الحياة أخد وعطاء فلا تسمح لنفسك أن تكون في علاقة تعطي فيها فقط، بحجة أن العلاقات لها قدسية والنجاح أننا نحافظ عليها قائمة بين اثنين. الحياة أخد وعطاء فلا تسمح لنفسك أن تكون في علاقة تعطي فيها فقط

الحياة أخد وعطاء فلا تسمح لنفسك أن تكون في علاقة تعطي فيها فقط


الإنسان له قدسية ولابد من المحافظة عليه، بالعلاقات أو غيرها وليس العكس، جحيم العلاقات غير الصحية التي يعيش فيها الناس هي السبب في إغراء غير الأسوياء أن يحبسوك معهم في علاقة غير سوية، لأنهم يعلمون جيدًا أنك تخاف من أن يقال عليك "فاشل"، لكن عليك أن تبتعد عن أي علاقة تعطي فيها بدون أي مقابل، فالحياة أخذ وعطاء.

اظهار أخبار متعلقة


اضافة تعليق