أفكار الكفر تطاردني وأنا أقف بين يدي الله

ياسمين سالم الجمعة، 13 ديسمبر 2019 01:43 م
أفكار تراودني في الصلاة



عندما أقرأ القرآن أو أصلي تأتيني أفكار - أستغفر الله العظيم - تدل على الكفر، مع العلم أني أسارع إلى ترديد:أعوذ بالله من الشيطان الرجيم وأستغفر وأصلي، ولكني لا أزال أخاف من لحظة الموت، خشية أن يكون لي ذنب ولم أستغفر عنه هو هذا الشيء طبيعي؟

(ز.ك)

بخصوص أفكار وجمل الكفر التي تأتيك في الصلاة أو قراءة القرآن الكريم، فجميعها من وساوس الشيطان، واعلمي أنه كلما زاد قربك من الله عز وجل وايمانك وتفانيك في العبادة، زادت مثل هذه الوساوس، فهي أمر طبيعي يعاني منها كل من هو قريب لله، فالشيطان لن يأتي لشخص في خمارة، لأنه يعصي من تلقاء نفسه، ولكنه سيأتي لا محالة لشخص في المسجد ليرده عن عبادته، فغاية الشيطان الأولى والأخيرة أن يجعل الإنسان يعصي الله ويشتت انتباهه في العبادة.
إذا راودتك مثل هذه الأفكار في الصلاة ارفعي صوتك في القرآن، بحيث يكون مسموعًا جيدًا بالنسبة لك، وكذلك وأنت تقرئين القرآن وقبل كل صلاة استعيذي بالله من الشيطان ومن وساوسه، وبإذن الله لن تعاني من هذا الأمور مرة أخرى.

 أما بخصوص خوفك من الموت خشية أن يكون هناك ذنب لم تستغفري عنه، فأنصحك عزيزتي أن تخصصي ثلث ساعة يوميًا للاستغفار وترديد لا إله إلا الله، وبصوت مسموع لك جيدًا حتى يثبت في عقلك الباطن ويزيد إيمانك بالله عز وجل، وأكثري من الدعاء والاستغفار فالله هو الغفور الرحيم.

اظهار أخبار متعلقة


اضافة تعليق