"فيس بوك" تتعهد بأنها لن تضعف وسائل أمانها ولن تفك شفرات محادثات الماسنجر وواتساب

خالد أبو سيف الأربعاء، 11 ديسمبر 2019 08:30 م
فيس بوك
فيس بوك رفضت ضغوطا أمريكية وبريطانية لفك تشفير المحادثات

تعهدت شركة "فيس بوك" بأنها لن تقوم بإضعاف تقنيات التشفير المستخدمة في تطبيقات المحادثة خاصتها _فيس بوك ماسنجر وواتساب.


جاء هذا في رد من الشركة على كل من الولايات المتحدة وبريطانيا واستراليا، حيث كانت الدول الثلاث قد طالبت سابقاً بهذا الأمر أوجعل هنالك خياراً أو “باك دور” يتيح للأجهزة التنفيذية الوصول لمحادثات مشتبهين أو متهمين في اعتداءات إرهابية أو جنسية وغيرها.


الولايات المتحدة وبريطانيا كانا قد أبرما اتفاقاً لإجبار فيس بوك على فك تشفير المحادثات على ماسنجر وواتساب في حالات خاصة حسب ما أفاد تقرير لنيويورك تايمز نهاية سبتمبر الماضي.

اظهار أخبار متعلقة



وقالت فيس بوك بأن التساهل في أمر التشفير في منطقة معينة يعني تساهل وإضعاف للكل؛ حيث أنه من المستحيل إيجاد طرق خفية أو باك دورز تكون محدودة فقط على القوى القانونية والحكومية، موضحة ان اللجوء لهذه الطريقة يعد كهدية قيمة للقراصنة وجماعات الاختراق المنظم.

وكانت شركات أمريكية أخرى قد أبدت اعتراضها على طلبات مشابهة من الحكومة في وقت سابق منها مايكروسوفت وآبل وجوجل.

اظهار أخبار متعلقة



فيما لم يأتي الرد بعد من قبل الحكومات الثلاث إلى أنه يمكن توقع ردة فعل قوية وعدم قبول لتصريحات فيس بوك وخصوصاً أن استراليا شرعت قانوناً يوجب الدخول للبيانات المشفرة؛ والمملكة المتحدة في صدد المصادقة على قوانين مشابهة بالإضافة إلى أن العديد من الشخصيات الرسمية الأمريكية نادت بضرورة كسر التشفير للحدد من الأعمال الإرهابية واستغلال مرتكبي الجرائم للميزة.

اضافة تعليق