للاستخارة معاني كثيرة .. تعرف عليها

محمد جمال حليم الأربعاء، 11 ديسمبر 2019 09:00 م
صلاة الاستخارة

لا يعرف كثيرون الاستخارة إلا في امور معينة تكاد تكون محصورة في الزواج او العمل أو السفر للخارج، رغم أن الاستخارة تعني ان تطل من الله ان يختار للك خير الأمور كلها من المباحات.


وقد ورد ان النبي صلى الله عليه وسلم يستخير في كل شيء حتى  في كل شيء ولذلك قال النبي صلى الله عليه وسلم: (ليسأل أحدكم ربه حتى في شسع نعله)، وقد روى عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رضى الله عنهما قَالَ : ( كَانَ النَّبِىُّ صلى الله عليه وسلم يُعَلِّمُنَا الاِسْتِخَارَةَ فِى الأُمُورِ كُلِّهَا كَالسُّورَةِ مِنَ الْقُرْآنِ).

الخضوع والتسليم أشهر معاني الاستخارة

وللاستخارة معاني كثيرة فهي تعني التسليم بأمر الله وطل العون منه والتذلل إليه سبحانه كما تقتضي أن تسلم بعلم الله الذي تجهله أنت وبقدرته واعترافك بعجزك، إضافة إلى أنها تشتمل على الدعاء، فالاستخارة، فإنها تفويض لله تعالى، وتوكيل للأمور كلها إليه، ثقة بتدبيره سبحانه، فهي إذا خروج عن الحول والقوة.

اظهار أخبار متعلقة

على أنه ينبغي للمستخير أن يخلص نيته وأن يتوجه إلى الله بقلبه وهو لا ينازعه اختيار أحد الشيئين وبهذا يكون صدقا في طلب العون من الله وطلب الغوث منه اما إن كان يريد شيئا بعينه وتطغى عليه نيته فلا تقع الاستخارة بمكان وصار صاحبها كأنه يمثل ويهزأ بهذه العبادة وكلها أمور لا تصح.


هذا ولا تعني الاستخارة ان تتوقف عن السعي في طلب الخير لنفسك لكها فقط توجه خطواتك، ولا حرج في أن تكرر الاستخارة، ثم تمضي في الأخذ بأسباب تحصيله مهما تكرر ذلك، كما لا حرج من التصدق  بنية أن ييسره الله لك الأمر ويختار لك الصواب.

اضافة تعليق