توقيتات تناولك وجباتك تؤثر على صحتك

يارا نور الخميس، 05 ديسمبر 2019 07:20 م
636677653575830887


كشفت دراسة طبية أجريت حديثًا أن الإصابة بأمراض القلب لا تؤثر فيها نوعية الطعام الذي يتناوله الشخص فقط، وإنما "توقيتات " تناوله أيضًا.


فقد أظهرت الدراسة التي استمرت سنة كاملة، وأجراها باحثون في جامعة كولومبيا، أن النساء اللاتي يتناولن العشاء بعد الساعة السادسة مساء قد يواجهن خطرا أكبر للإصابة بارتفاع ضغط الدم.


نتائج الدراسة أكدت أن القاتل الصامت، يهدد أولئك الذين يتناولون الطعام في وقت متأخر، حيث يكون لديهم المزيد من عوامل الخطر مثل ارتفاع ضغط الدم، ومؤشر كتلة جسم (BMI) مرتفع، وضعف في السيطرة على نسبة السكر في الدم.

اظهار أخبار متعلقة



وقال الباحثون الذين قاموا على الدراسة، من تابعوا 112 امرأة، إن اختيار تناول الطعام في وقت مبكر من المساء قد يكون طريقة "بسيطة" لتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب.


وأظهرت النتائج أيضا أن كل 1% من الزيادة في السعرات الحرارية المستهلكة في المساء يزيد من علامات صحة القلب السيئة.

يتم تقييم صحة القلب والأوعية الدموية باستخدام تدابير الحياة البسيطة السبعة لرابطة القلب الأمريكية،ومنها: عدم التدخين، والنشاط البدني، والأكل الصحي،

من جهتهم، أوصى الباحثون  بألا تزيد السعرات الحرارية بعد الساعة 6 مساء عن 30% من إجمالي عدد السعرات الحرارية اليومية، وهذا سيكون نحو 600 سعرة حرارية للنساء و750 سعرة حرارية للرجال، وفقا للمبادئ التوجيهية للحكومة في الولايات المتحدة .

اظهار أخبار متعلقة



وتم تقييم صحة القلب والأوعية الدموية باستخدام تدابير الحياة البسيطة السبعة لرابطة القلب الأمريكية، والتي تشمل: عدم التدخين، والنشاط البدني، والأكل الصحي، والبقاء بدون سمنة، بالإضافة إلى انخفاض مستويات الكوليسترول وضغط الدم والسكر في الدم.


وعن الرجال، فقد كانت دراسة سابقة أجريت في جامعة هارفارد أن الرجال الذين ينغمسون بانتظام في "وجبة خفيفة منتصف الليل" لديهم مخاطر الإصابة بأمراض القلب التاجية بنسبة 55%، أكثر من الرجال الذين لم يفعلوا ذلك، عقب مسح شمل 27 ألف رجل لدراسة العادات الغذائية عام 1992.


وخلصت نتائج الدراسة أن تناول وجبة العشاء متأخرًا يرتبط بعوامل الخطر المعروفة للإصابة بأمراض القلب، وليس حتميًا يؤدي إلى الإصابة بها.

اظهار أخبار متعلقة


اضافة تعليق