هل الأموات يسمعون الأحياء؟

محمد جمال حليم الخميس، 07 نوفمبر 2019 07:00 م
الطهر قبل الموت


يهتم أهل الميت خاصة في الزيارات الأولى له في قبره بهذه المسألة التي تثار كل في فترة.. هل يسمعنا الآن .. هل يرد علينا السلام، فما الصواب في المسألة؟
الجواب:
تؤكد لجنة الفتوى بـ"سؤال وجواب" أن الأصل أن الأموات لا يسمعون كلام الأحياء لقوله تعالى: (وما أنت بمسمع من في القبور)، وقوله: (إنك لا تُسمع الموتى).
وعما ورد من أن النبي صلى الله عليه وسلم خاطب قتلى الكفار بعد معركة بدر وسمعوا كلامه وهم في قاع البئر التي دفنوا فيها، فتوضح أنها كانت حالة خاصّة كما ذكر العلماء رحمهم الله.

 

وتضيف: إذ كان الدافع من وراء السؤال محاولة لفهم ما ينفع الميت فإن هناك اعمالا جليلة تنفع الميت وتصل إليه فعلا فقد فقال النبي صلى الله عليه وسلّم: "إِذَا مَاتَ الإنْسَانُ انْقَطَعَ عنه عَمَلُهُ إِلا مِنْ ثَلاثةٍ إلا من صَدَقَة جَارِيَة أو عِلْم يُنْتَفَعُ بِهِ أوَ وَلَد صَالِح يَدْعُو لَهُ . رواه مسلم.

 

اظهار أخبار متعلقة


وعليه فليحرص من لديه ميتا يحبه ان يكثر له من هذه الأعمال إن استطاع إلى ذلك سبيلا.

اضافة تعليق