سعودية تتوصل إلى بدائل غير تقليدية لعلاج السرطان

الثلاثاء، 05 نوفمبر 2019 01:10 ص
مدي احتياج مرضى السرطان للدعم والعلاج النفسي
الدراسة ضمن البحث العلمي عن العلاج البديل بالنانو للأورام السرطانية بتقنيات فيزيائية

باحثة سعودية في تطبيقات النانو بجامعة البحرين  نجحت في الوصول إلى حلول فيزيائية بديلة يمكن أن تثستخدم في علاج مرضى الأورام السرطانية، دون الحاجة إلى الخضوع للعلاج الكيميائي؛ لتجنب التأثيرات الجانبية التي منها فقدان الشهية، وتساقط الشعر، أو فقدان الوزن.

 

الباحثة قدمت نتائج دراستها للأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، ونائبه الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز؛ نظرًا لاهتمامهما بنتائج البحث العلمي في العلاج البديل بالنانو للأورام بتقنيات فيزيائية، و قدما التشجيع والدعم للباحثة ومباركتهما لنتائج ومخرجات البحث ، بحسب سبق.

 

وحملت الدراسة التي قدمتها الباحثة بثينة بنت أحمد عوض، كإحدى التطبيقات التطويرية لبحث لأطروحة الماجستير في علوم الفيزياء التطبيقية تخصص النانو تكنولوجي، بكلية العلوم بجامعة البحرين، عنوان "تأثير تغليف البوليمر PEG في خصائص جسيمات أكسيد الحديد النانوية (Fe3O4) ودوره في العلاج برفع درجات الحرارة".


وتعد الدراسة إحدى الدراسات النوعية التي تحظى باهتمام العلماء والأطباء، الباحثين عن آفاق علمية لتطوير الحلول الطبية لمعالجة الأورام والأمراض السرطانية، وإحدى الدراسات التي يمكن أن تستند إليها العلوم الطبية والفيزيائية لإجراء دراسات أكبر وأعمق من شأنها أن تطور من أساليب علاج الأورام السرطانية وخدمة الإنسانية وتطوير أساليب العلاج ضد أكثر الأمراض فتكًا بالبشرية ورفع جودة الحياة لمستقبل واعد.


واستخدمت الباحثة المنهج التطبيقي التجريبي باستخدام عينات محضرة مخبريًا، استنادًا على رسالة الماجستير، واختبرتها بأجهزة مخصصة عالية الدقة بمركز النانو الجامعة؛ لفحص العينات ودراسة خواص المادة والتغيرات التي تطرأ على العينة مقارنة بالعينة الخام الأساسية والخواص الفيزيائية والتراكيب والبناء البلوري، إضافة إلى نوع المغنطة والخواص المغناطيسية للمادة، وأخيرًا إجراء التطبيقات على العينة، والتي أظهرت استجابةً في ارتفاع درجة الحرارة الذاتية.

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة



وكانت نتائج دراسة الخصائص الهيكلية والمغناطيسية وقدرة التسخين لأنظمة تحتوي على جسيمات من Fe3O4 النانوية المطلية ببوليمر PEG بأوزان جزيئية مختلفة التي أظهرها التحليل الهيكلي أن جميع الجسيمات المعدة ذات بلورات متعددة في الطبيعة وذات التركيب المكعب.


وأظهرت مطيافية الأشعة تحت الحمراء أن هناك نطاقين قويين للطاقة؛ بسبب التركيب لبلوري لجسيمات Fe3O4، بالإضافة إلى ظهور نطاقات جديدة للجسيمات بعد الطلاء ببوليمر PEG.


وضمت لجنة المناقشة من أهم الأساتذة من هيئة التدريس المختصين بالجامعة وبعض الجامعات المختصة بدعم من المشرف الأكاديمي على البحث والدراسة عميد كلية العلوم الأستاذ الدكتور محمد الحلو.

اضافة تعليق