أمي تسبني وتسب أولادي بألفاظ خارجة؟!

الجمعة، 01 نوفمبر 2019 10:48 ص
طفلتي الصغيرة سبب سباب ابني الكبير لي


أمي تسبني أنا وأولادي كلما ترانا، أو تكلمني بألفاظ خارجة، وأنا نفسيتي تعبت من كلامها، حتى أنني عزفت عن زيارتها حتى تهدئ وتكف عن كلامها.. لكن ماذا أفعل في شعوري تجاهها بالكره؟

(هـ. م)


مهما يكون، ففي النهاية ستظل والدتك، مشاعر الكره من الممكن أن تكون مؤقتة بسبب سوء معاملتها لك ولأولادك، وقد تكون نابعة من داخلك، لكن عللا الأغلب أنها مؤقتة وبإذن الله ستزول بمجرد تحسن الوضع بينكما.

حاولي أن تتحدثي معها وتذكري دائمًا فضل الأم وأن الله سبحانه وتعالى أوصى بها، "وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا"، فعقوق الوالدين ابتلاء شديد حاولي أن تتجنبيه.

 اتقي الله في والدتك، ادعي الله سبحانه كثيرًا، أن يصلح حالها فلعل الله يحدث بعد ذلك أمرًا، اصبري، وتغافلي، وحاول تهدئة الأمور بينكما، ودائمًا اغرسي في أولادك حب جدتهم لهم، وأن عصبيتها وكلامها ليس بكره، ولكنه محبة زائدة فهي تريد الأصلح لهم، وأن السن والطباع السبب الرئيس في طريقتها هذه.

اضافة تعليق