10 أدعية نبوية جامعة لخيري الدنيا واﻵخرة.. عليك بها

الإثنين، 21 أكتوبر 2019 08:34 م
الدعاء بحفظ الأوطان
أدعية نبوية ذهبية تحقق الخير كله

رسول الله صلي الله عليه السلام و أوصي صحابته وعموم المسلمين بعدد من الدعوات الواجب أتباعه لكي يحصل المسلم علي خيري الدنيا والأخرى ويحصل علي الحسنيين معا .

الدعوة الأولي التي حث الرسول أصحابه علي ترديده هو : اللهم آتنا في الدنيا حسنة ، وفي الآخرة حسنة ، وقنا عذاب النار.

أما الدعاء الثاني الذي أوصي به الرسول أصحابه فتتمثل في دعاء :اللهم اغفر لي ذنبي كله ، دِقّهُ وجِلّهُ ، وأوله وآخره ، وعلانيته وسره رواه مسلم.

ثالث هذه الأدعية اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى روه مسلم  يضاف إليه كذلك الدعاء الرابع :اللهم إني أعوذ بك من جَهْد البلاء ودَرَك الشقاء وسوء القضاء وشماتة الأعداء "متفق عليه"

فيما حل دعاء " اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك وتحوِّل عافيك وفجاءة نقمتك وجميع سخطك" في المرتبة الخامسة كدعاء يجب علي المسلمين الالتزام به لتحصيل خيري الدنيا والآخرة .

 

في نفس السياق يأتي دعاء : "اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع ، ومن قلب لا يخشع ، ومن نفس لا تشبع ، ومن دعوة لا يستجاب لها" رواه مسلم كسادس دعاء يضمن لمن يردده الجمع بين خيري الدنيا والآخرة ويؤمن له رضا الله
وفي المرتبة السادسة يأتي دعاء : " اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي ، واجعل الحياة زيادة لي في كل خير ، واجعل الموت راحة لي من كل شر ... رواه مسلم كتوجيه النبوي لأصحابه وعموم المسلمين ليحوزوا نعم الدنيا وخير الأخر وهو وضع يأمل جميع المؤمنين في الوصول إليه.

تجنب العجز والكسل والبخل كان حاضرا ضمن الأدعية النبوية التي تؤمن لمن ينتظم في أدائه الحصول علي خيري الدنيا والآخرة وهذا نصه كما رواه : " اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل والبخل والهرم وعذاب القبر، اللهم آت نفسي تقواها وزكها أنت خير من زكاها أنت وليها ومولاها .

الدعاء المهم ضمن هذه السلسلة من الدعوات هو دعاء :" اللهم اغفر لي خطيئتي وجهلي وإسرافي في أمري وما أنت أعلم به مني ، اللهم اغفر لي جِدّي وهزلي ، وخطئي وعمدي ، وكل ذلك عندي "

دعاء الاستغفار حضر بقوة ضمن هذه السلسلة الذهبية من الدعوات وفقا لما روي عن الرسول صلي الله عليه وسلم : "اللهم اغفر لي ما قدّمتُ وما أخّرتُ وما أسررتُ وما أعلنتُ وما أنت أعلم به مني ، أنت المقدم وأنت المؤخر وأنت على كل شيء قدير .. متفق عليه.

وكما يقولون ختامها مسك يأتي هذا الدعاء الجامع المانع ليحقق الهدف الاسمي في حياة المؤمنين وهو خيري الدنيا والآخرة وهو : "اللهم أنت الملك لا إله إلا أنت ، أنت ربى وأنا عبدك ، ظلمت نفسي واعترفت بذنبي ، فاغفر لى ذنوبي جميعا إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت ، وأهدني لأحسن الأخلاق لا يهدي لأحسنها إلا أنت ، واصرف عني سيئها لا يصرف عني سيئها إلا أنت ، لبيك وسعديك والخير كله في يديك أستغفرك ربي وأتوب إليك.

اضافة تعليق