Advertisements

كيف تتخلص من إدمان الـ"سوشيال ميديا"؟

الأحد، 06 أكتوبر 2019 01:00 ص
كيف تتعامل مع إدمان السوشيال ميديا
إدمان مواقع التواصل الاجتماعي يضر بنشاط الانسان وحياته الاجتماعية

وسائل التواصل الاجتماعي أصبحت جزءا من حياة البشر اليومية، يطلون من خلالها على العالم وعلى أصدقائهم ويتفاعلون مع اهتمامات الرأي العام وما يجري من أحداث سواء في بلدهم أو في دول أخرى من العالم الذي حولته تكنولوجيا الاتصالات إلى قرية صغيرة.

 ولكن من أخطر المشاكل التي تواجه حياة بعض الناس، خاصًة الموظفين، هو الاستخدام المفرط لمواقع التواصل الاجتماعي إلى درجة الإدمان، الأمر الذي يعيقهم عن تنفيذ مهامهم وأعمالهم وواجباتهم، ويعطل حياتهم ويسرق أوقاتهم الثمينة.

من أبرز علامات إدمان الشخص لوسائل التواصل الاجتماعي، هي أنه عندما ينهض صباحًا أو قبل ذهابه للنوم، يدخل على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، مثل (فيسبوك، تويتر، إنستجرام، تليجرام، إيمو، فايبر وسناب شات)، وغيرها.

ولا ضرر من وسائل التواصل الاجتماعي ، إذا كان استخدامك لها غير مفرط للاطلاع أو للمتابعة أو الرد السريع على الأصدقاء وزملاء العمل؛ ولكن ضع لنفسك بعض القواعد الصارمة التي تنظم وقتك حتى لا تُدمن مواقع التواصل الاجتماعي، وتصبح أسيرًا لها بالتدريج، الأمر الذي سيضُر بوقتك وحياتك ككل فيما بعد، بحسب "رواد الأعمال".

وفي هذه السطور عدة خطوات تساعدك إذا كنت مدمن إنترنت للتخلّص من هذه العادة السيئة:

اعترف بمشكلتك

إذا أردت معالجة مشكلة ما تمر بها، يجب أن تعترف بوجودها من الأساس، بمعني أنه إذا كنت تقضي 6 ساعات أو أكثر يوميًا أمام مواقع التواصل الاجتماعي فقد وصلت إلى مرحلة الإدمان؛ وللتخلّص من هذه المشكلة يجب أن تعترف بها لتتمكّن من حلها، حتى تستطيع أن تصبح شخصًا مستمتعًا بكل لحظة في حياته دون إهدار أوقاته في عادة ضررها أكثر من نفعها.

احذف من لا تعرفهم

كثرة الأشخاص الموجودين في قائمة الأصدقاء لديك ليس بالأمر المُفرح، خاصًة إذا كنت لا تعرفهم في الحياة الحقيقية، كما أنك ستضطر إلى متابعة أخبارهم بالإضافة إلى أخبار أصدقائك الذين تعرفهم؛ ما سيستنزف منك وقتًا أكبر عند التصفح.
لذلك عليك أن تتخلّص من الأشخاص الموجودين في قائمة الأصدقاء لديك ولا تعرفهم في الحياة الحقيقية.

حدد أوقات للتصفح
إذا كنت من رواد الدخول على مواقع التواصل الاجتماعي“الفيسبوك، وتويتر، وإنستجرام، وغيرها” بشكل عشوائي، عليك أن تحدّد مرة واحدة في اليوم وقتًا للدخول إلى هذه المواقع، وذلك بعد الانتهاء من أعمالك الأساسية؛ حتى تُنهي هذه العشوائية لأن حياتك يوجد بها ما هو أهم منها.
في أوقات فراغك، اخرج مع أصدقائك أو أقربائك، أعط الأولوية لحياتك الاجتماعية الواقعية، وامنح لنفسك راحة لمدة يوم واحد أسبوعيًا من الإنترنت، ولا تدخل مطلقًا، حتى تعتاد على أن تتحكم وتسيطر على نفسك بشكل أكبر.

استفد من الكورسات
ادخل إلى مواقع التعليم الذاتي المفتوح التي يمكنك من خلالها اتباع كورسات كاملة في أي مجال ترغب به، مثل منصة إدراك، ورواق، وملتقي الدارين، وغيرها من المواقع التعليمية والتثقيفية المفيدة لك.

استغل وقتك جيدًا

مما لا شك فيه أن من أبرز الدوافع التي تجعل الأشخاص يدمنون مواقع التواصل الاجتماعي، هي إضاعة الوقت بسبب شعورهم بالفراغ وعدم إيجاد ما يفعلونه في هذه الفترات أسهل من التصفح والشات.
يمكنك أن تستغل وقتك، في ممارسة التمارين الرياضية، أو الاشتراك في نادٍ رياضي، أو قراءة كتاب أو رواية، أو تعلم لغة جديدة، أو تقوية اللغة التي تعلمها حتى تتقنها، أو غيرها من الأنشطة المفيدة.

 احجبهم عن الهاتف
احذف بعض تطبيقات التواصل الاجتماعي من هاتفك المحمول، مثل “فيسبوك وتويتر”، أو قم بتنزيل تطبيقات حجب هذه المواقع لفترة من الوقت، واجعلها متاحة فقط على جهاز الحاسوب الآلي الخاص بك، حتى تقنن من استخدامك اليومي لهما.

قنّن استخدامك بدفع الأموال
إذا كانت كل الطرق والخطوات السابقة لم تُجد معك نفعًا، وبلغت مرحلة إدمانك لمواقع التواصل الاجتماعي لدرجة لا يمكنك السيطرة عليها، اشترك في خاصية TIMEWASTE TIMER، التي تُضاف إلى متصفح جوجل كروم.
تعتمد هذه الخاصية على إيداع مبلغ 20 دولارًا أمريكيًا، وفي حال استخدامك لـ”فيسبوك” أكثر من ساعة في اليوم الواحد، يتم خصم دولار أمريكي في ذلك اليوم من رصيدك.

اضافة تعليق