Advertisements

أخشى من موهبة ابني على دراسته؟

الثلاثاء، 24 سبتمبر 2019 10:00 ص
كيف أنمي موهبة طفلي


ابني يحب كره القدم جدًا، وبشهادة المدربين موهوب في لعبها، لكن مع بداية الدراسة أخشى أن يؤثر الأمر عليه ويشغله وفي نفس الوقت أريد أنمي موهبته وأدعمه.. ماذا أفعل لأنمي موهبته دون التأثير علي مستقبله بصورة سلبية؟

(ن. م)


تجيب الدكتورة سهام حسن، أخصائي نفسي وتعديل سلوك الأطفال:

كل أم تسعى ليكون طفلها أفضل طفل في الدنيا كلها، وتفرح إذا وجدته مميزًا وموهوبًا في أمر ما، وعليك يا عزيزتي ألا تفقدي الصبر مع طفلك، عليك أن تنمي موهبته وهو ما يتطلب منك مجهودًا كبيرًا في اصطحابه للتمرين.

يمكنك الاشتراك له في الأندية لتنمية موهبته، وليشعر بتميزه عندما يجتمع بأقرانه، بالإضافة إلى أن روح التحدي والتشجيع ستساعده على التميز أكثر.

اعلم أن موهبة طفلك ونشاطه هي من تبقي عقله نشيطًا ومبدعًا من أجل الدراسة، لذا احذري أن تمنعيه عن ممارستها خلال فترة الدراسة، ويمكنك أن تشاركي طفلك فيما يحب، فهذا سيساعد موهبته على النمو أيضًا ويقوي علاقتكما ببعض.

ويُنصح بتجنب جعل الطفل نسخة مصغرة لتحقيق رغبات الآباء وأمانيهم، وعلى أولياء الأمور أن يراعوا ما يحلم به الطفل ويتمناه لنفسه وليس العكس، فقط أنتم قفوا موقف المدعم والمحفز له ولتحقيق ما يتمنى مع توجيهاتكم ونصائحكم له.

اضافة تعليق