أجتهد في عملي ولا أحصل على ما أستحق من تقدير؟

الخميس، 12 سبتمبر 2019 03:01 م
1201917184018740432765


أعمل منذ 3 سنوات في إحدى الشركات المعروفة، وأعمل بجد واجتهاد، وعلى الرغم من إخلاصي في عملي وتحكيم ضميري، إلا أنني لا أنال ما يناله أصحاب "الوجوه الملونة" التي تتلون حسب الموقف وحسب مصلحتهم، وهو ما يزعجني جدًا ويشعرني بأنني لم أحصل على حقي، فكل ما أريده هو الشكر والتقدير فقط؟

(أ‌.س)


تجيب الدكتورة غادة حشاد، الاستشارية الأسرية والتربوية:

كونك تعمل بجد واجتهاد وإخلاص في مكان ما ويكون رد الفعل مسيئًا لك، هذا لا يعني أن هذا أمر طبيعي ومعتاد، أو يثبط من عزيمتك، بالعكس فأنت تعمل لوجه الله وتنتظر الأجر منه هو فقط.


يجب عدم انتظار الشكر من الناس لتجنب الحزن، فقط انتظر الأجر والثواب من الله عز وجل، فهو الذي يرزقك ويكرمك ويعوضك عن كل ما يفعله الناس في حقك، واحذر أن تتوقف في منتصف الطريق أو تغيره.

 واحذر أن تصاب حتى بقلق أو توتر، وفوض أمرك لله وعليك بحسبي الله ونعم الوكيل "إِنْ أُرِيدُ إِلاَّ الْإِصْلاحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَما تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ".

اضافة تعليق