إليك عزيزتي..سبب وكيفية علاج تكتل الثدي الحميد

الأحد، 01 سبتمبر 2019 10:11 ص
إليك عزيزتي




بعد انتشار سرطان الثدي، زاد تخوف المرأة، خشية علي صحتها أو تدهور الأمر ليصل لفقدان أهم ما يميزها كأنثى، وبعدما انتشرت حملات التوعية والمعلومات أصبح بإمكان كل سيدة فحص نفسها بنفسها في المنزل بصورة دورية.


ويمكنها التوجه لأقرب طبيب لاستشارته بمجرد ملاحظة أي تغير علي ثديها، ولكن يبقي السؤال هل التكتلات التي قد تظهر علي الثدي حميدة أم خبيثة، وإن كانت حميدة ما سببها ومدى ضررها؟



يقول الدكتور محمد أحمد عبد الرازق، استشاري الجراحة العامة وجراحة الأورام والمناظير، إن تكتلات الثدي تنقسم بشكل عام لتكتلات حميدة وأخرى خبيثة، وتعتبر أكياس الثدي هي أهم أسباب تكتلاته الحميدة، وهي عبارة عن أكياس دهنية أو شمعية، وعادة ما تظهر مثل هذه الأكياس حول الهالة وقد تظهر في أي مكان آخر في الثدي أو تحت الإبط.

وتعتبر هذه الأكياس حميدة تمامًا على الرغم من أنها عادة ما تكبر مع الوقت، ويفضل استئصالها لأنها قد تكون سبب التهابات وصديد  أو خراج.


والأكياس اللبنية  من أهم أسباب التكتلات الحميدة أيضًا، والتي تنتج عن تراكم اللبن داخل غدة لبنية فتنتج ما يسمى بالكيس اللبني، و يكون العلاج على حسب كل حالة و لكن غالبا لا يحتاج إلي تدخل جراحي.


التكيسات الليفية للثدي، وهي من أكثر أمراض الثدي انتشارًا ويمثل النسبة الأكبر لأسباب تكتلات الثدي.

 ويضاف التهاب وخراج الثدي لأهم أسباب التكتلات الحميدة أيضًا للثدي، إلى جانب إصابات الثدي وتمدد الغدد اللبنية أيضًا.

ومعظم الحالات تحتاج إلى علاجات بسيطة أهمها:

-تعديل في نمط الحياة

-علاجات دوائية بسيطة

-سحب السوائل بداخل الأكياس الكبيرة بالثدي

-إجراء جراحي ولكن نادرًا جدًا ما تحتاج حالة لذلك.


اضافة تعليق