كيف أجتاز المواقف الصعبة بسهولة؟

الأربعاء، 28 أغسطس 2019 10:09 ص
متي أجد المواقف الصعبة سهلة


متي تكون الحياة سهلة بمشاكلها وضغوطها؟، متى يمكنني تجاوز كل المواقف الصعبة والمبكية؟، كيف لي أن أكون طبيعيًا أعيش مرتاحًا، فالتفكير يكاد يقتلني حقًا؟

(أ. ر)


 يجيب الدكتور معاذ الزمر، أخصائي الطب النفسي وتعديل السلوك:

مع مرور الوقت يرى الإنسان كل الأمور سهلة، بما فيها الذي كان يراه صعبًا وغير قادر على حله وتخطيه، فالوقت كفيل بذلك، فلكل أمر أو مشكلة وقتها الخاص والمناسب لتجاوزها وحلها.

النضج يجعل الإنسان يضحك على نفس المواقف التي كانت تبكيه قديمًا، فمثل هذه المواقف الصعبة والمبكية تساعد الإنسان على أن يكون أقوى، وذا شخصية ناضجة قادرة على مواجهة الصعب بل والتعامل معه والتغلب عليه.

يجب أن يطور الإنسان من نفسه، ومن أسلوب حياته حيث أن حياته في الماضي كانت تناسب عمره، ولكنها لا تناسبه حاليًا بعد التقدم في العمر والنضج.

وتجنب التفكير الشديد والإجهاد الذهني المبالغ فيه حتي لا تسمع وترى أشياء لم يكن لها وجود في الواقع، ومن ثم يزداد توترك وقلقك.

اضافة تعليق