سجال رائع بين هرقل وقادة جيشه .. لهذه الأسباب لن نستطيع هزيمة المسلمين

الإثنين، 26 أغسطس 2019 08:01 م
صحابي حاز مكانة خاصة لدي النبي
هرقل وهذه أسباب هزيمة جيش الروم

هرقل عظيم الروم لما خرج من الشام مروعا مهزوما مدحورا بعد معارك اليرموك وأجنادين وغيرها وصل إلى أنطاكيه وأقبلت فلول جيشه إليه محطمة ذليلة أمر بعقد مجلس حربي أعلى وصاح في كبار قواده.

عظيم الروم كان في حالة يرثي لها وهو وجيشه وقواته ومع هذا وجه رسالة لقادة جيشه المهزوم قائلا ويلكم .. أخبروني : أليس هؤلاء القوم الذين يقاتلونكم بشرا مثلكم؟ فردوا عليه بالإيجاب فسألهم : أأنتم أكثر أم هم ؟ فقالوا : بل نحن أكثر أضعافا مضاعفة في كل موطن ؟

ملك الروم تابع طرح التساؤلات علي قادته حتي وصل للسؤال الصعب فما بالكم تنهزمون؟ فسكتوا وأجابه قائد من كبار قواده قائلاأيها الملك ، انتصروا وهزمنا ، من أجل أنهم يصلون بالليل ويصومون بالنهار ، ويوفون بالعهد ،

قادة جيش هرقل مضي قائلا :ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ، ويتناصفون بينهم ، فيما حالنا مغاير فنحن  نشرب الخمر ونزني ونركب الحرام ، وننقض العهد ، ونظلم ونأمر بالسخط وننهى عما يرضي الله ونفسد في الأرض.

ردود قائد جيشه  الجمت إمبراطور الروم واسقط في يديه وبل تكرس لديه يقين بأمة أمة كهذه وجيشا كهذا لا يمكن أن يهزم بل ظهرت عليه علامات الانكسار كون شمس دولته ستغرب علي يد أصحاب العقيدة السليمة والفطرة السوية .

اضافة تعليق